التحقيق بسرقة ملايين في بلدية الكويت التخطي إلى المحتوى

التحقيق بسرقة ملايين في بلدية الكويت

التحقيق بسرقة ملايين في بلدية الكويت
بلدية

رجا رحال. وكالة اليوم الاخبارية – كشفت تحقيقات جديدة، عن هدر للمال العام في بلدية الكويت، أدت إلى فضيحة  بضياع ملايين الدنانير على خزينة الدولة، وكشف مصادر خاصة، أن 9 شركات نظافة استطاعت ان تراوغ بلدية الكويت وتوقعها في فخ المخالفات المالية، من خلال تلاعبها في وثائق التأمين الخاصة بعقود النظافة العامة، ما حرم خزينة الدولة من ملايين الدنانير على مدى ثلاث سنوات متتالية، مع غياب رقابة ومتابعة البلدية لعقودها مع شركات النظافة في المحافظات.

 

وفي في بلاغ تقدمت به إداراة المناقصات، أن فرع البلديات، في عدة محافظات منها الفروانية والجهراء والعاصمة لم تقم بتزويد إدارة المناقصات بنسخ من وثائق التأمين لعمالتها بكل عقد من عقود أفرع البلدية في المحافظات الثلاث المتعلقة بأعمال النظافة، وبهذا تم تسريب وثائق خاصة بكشوفات مالية اخفيت عن إدارة البلديات.

 

وتقدم مدير بلدية الكويت، بشكوى إلى مدير المحافظات، لإطلاعه على ما يجري، وتحويل الملف إلى المتخصص القانوني المسؤول عن كشف الملابسات في مثل هذه القضايا.

 

وقام مدير البلدية إلى الإدارة لدراسة الصادرات والورادات وإجراء تحقيق مالي خاص بالتسريبات والأموال غير المكشوف عنها.

 

وأوضح الجاسر أن تلك التأمينات هي عبارة عن ” التأمين تجاه الغير والتأمين بالنسبة لحوادث العمل أو إصابات العمل)، على أن يكون التأمين بأنواعه كافة لدى إحدى شركات التأمين الكويتية المعتمدة.

 

وأشار الجاسر الى أن المقصود بصاحب العمل، وفقاً للتعريفات الواردة بالباب الأول من الشروط الخاصة بالعقد، هو الجهة أو الإدارة التي تعتمدها البلدية في الإشراف والمراقبة ومتابعة تطبيق شروط العقد وتوقيع المخالفات والجزاءات، لافتاً إلى أنه بالرجوع إلى أحكام القرار الوزاري رقم 363 لسنة 2009 في شأن تنظيم الجهاز التنفيذي للبلدية وفروعها بالمحافظات، تبين إن إدارة النظافة (إشغالات الطرق) في كل محافظة هي الجهة المنوط بها الإشراف على عقود النظافة، ومن ضمن واجباتها تسلم وثائق التأمين من الشركات واتخاذ الإجراءات القانونية المنصوص عليها في العقد، في حال تقاعس الشركة عن تسليم تلك الوثائق.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *