القبض على خليه سعودية مكونه من 30 عنصر تعمل لصالح إيران التخطي إلى المحتوى

القبض على خليه سعودية مكونه من 30 عنصر تعمل لصالح إيران

القبض على خليه سعودية مكونه من 30 عنصر تعمل لصالح إيران
امن

رجا رحال. وكالة اليوم الاخبارية – بدأت المحكمة الجزائرية، في الرياض أمس، محاكمة خلية مكونه من 30 سعوديا، وأفغاني وإيراني، بتهمة التجسس لصالح المخابرات الإيرانية، وقام أحد أفراد الخلية بالإلتقاء مع الخامنئي في تنسيق أمني عالٍ.

 

حيث خصصت المحكمة مدة خمسة أيام، للبت في الحكم النهائي على الخليه، بعد توجيه لائحة شكاوى ودعاوى ضدهم، مع إمكانية إعطائهم فرصة 30 يوماً للرد عليها وتوكيل محامٍ للترافع عنهم وفق إجراءات التقاضي المتبعة في المملكة السعودية.

واحتوت لائحة التهم الموجه إليهم، أولا ” تكوين خلية تجسس بالتعاون والارتباط والتخابر مع عناصر من الاستخبارات الإيرانية، ثانيا ” ثبوت تقديم معلومات في غاية السرية والخطورة في المجال العسكري تمس الأمن الوطني للسعودية ووحدة وسلامة أراضيها وقواتها المسلحة، ثالثا ”  إفشاء سر من أسرار الدفاع، رابعا ” سعيهم إلى ارتكاب أعمال تخريبية ضد المصالح والمنشآت الاقتصادية والحيوية في المملكة.

 

كما وأضيف لذلك عدة إتهامات منها ايضا، الإخلال بالأمن والطمأنينة العامة، وتفكيك وحدة المجتمع، وإشاعة الفوضى، وإثارة الفتنة الطائفية والمذهبية، والقيام بأعمال عدائية ضد السعودية، والخيانة العظمى لبلادهم ومليكهم وأمانتهم بالارتباط والتخابر مع عناصر من الاستخبارات الإيرانية للقيام بأعمال عدائية ضد بلادهم.

 

وعمل أفراد الخلية التجسسية على إعداد وإرسال تقارير إلى طهران مستخدمين برنامج تشفير للبريد الإلكتروني، مبينة ثبوت تأييد بعض أفراد الخلية للتظاهرات وأعمال الشغب التي وقعت في محافظة القطيف (شرق البلاد). كما ثبت تخزينهم في أجهزة الحاسب الآلي ما من شأنه المساس بالنظام العام، وحيازتهم كتباً ومنشورات محظورة تمس أمن المملكة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *