هزأ من البشرية فتحول إلى ماعز التخطي إلى المحتوى

هزأ من البشرية فتحول إلى ماعز

هزأ من البشرية فتحول إلى ماعز
شاب

وكالة اليوم الاخبارية – الرجل الأغرب في العالم، سئم العيش بين البشر، وقرر أن يصبح ماعزا، فماذا رئى حين تنكر بزي الماعز لطيلة سنوات، وهل استطاع أن يعود لطبيعته بعد كل هذه الفترة. نعم انه الرجل الأغرب توماس ثوايتس، والبالغ من العمر 34 عاماً، تنكّر ليهرب من حياة البشر، ولبس ثوب يحتوي على هيكل من أربعة قوائم، حيث عاش هذه المده في منطقة الألب السويسرية مع قطيع من الماعز البري، ليعود ويسرد تجربته بين الماعز والحيوانات الأخرى.

وقال بعدما عاد انه لم ينوي أن يبقى إنسانا، وقرر أن يكمل حياته بين الحيوانات. لأنه شهاد ما لم يشاهده طيلة حياته من عطاء وطيبة وصفاء، والغريب انه لم ينم يوما واحد دون طعام، وبرغم انها حيوان ضعيف مقارنه بالأسود وغيرها إلا أنه كان مطمئنا على حياته ولم يخف من الإلتهام لطالما كان بين قطيعه، فهنا نتحدث عن حيوان وليس إنسان. الحمدلله على نعمة العقل والإسلام، الحمدلله الذين جعلنا مسلمين له ولنبيه الكريم.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *