متعاطٍ يقتل ويصيب العشرات في هجوم على مخفر شرطة التخطي إلى المحتوى

متعاطٍ يقتل ويصيب العشرات في هجوم على مخفر شرطة

متعاطٍ يقتل ويصيب العشرات في هجوم على مخفر شرطة
هجوم

وكالة اليوم الاخبارية – قام مواطن ثلاثيني أمس، بالهجوم في مركبته  على عدد من رجال الشرطة عند دوار دسمان ما أدى إلى مقتل عنصر وإصابة آخرين، ومع توافد الناس لمناسبة الأعيد الوطنية للإحتفال في هذه المناسبة السنوية، قام الرجل بالهجوم لنزع الفرحة من هؤلاء وزعزعة أمن الكويت.

 

وأسفر الهجوم الذي قام به المتعاطي إلى مقتل العريب تركي العنزي على الفور، وأصيب 6 آخرون بجروح وتم نقلهم إلى مستشفى الأميري،

وذكرت مصادر أمنية في وزارة الداخلية،إن الجاني هو عبدالعزيز وليد الشملان، من مواليد 1994 ومن أصحاب السوابق في تعاطي المخدرات، وله ملف بمستشفى الطب النفسي، قام بهذه الفعلة البشعه لتعكير صفو الناس في مثل هذه الأيام التي يعم فيها الفرح والسرور على الجميع، متعمدا في ذلك دون أي خوف أو تردد.

 

حيث تمت مطاردته وإطلاق النار باتجاهه لتوقيفه، لكنه ترجّل من سيارته وفرّ باتجاه الجهة الخلفية من قصر دسمان.وأكدت مصادر أمنية أن ضابطين طاردا الجاني وحاصراه، فاستل سكيناً كانت بحوزته وطعنهما، لكنهما تمكنا من إلقاء القبض عليه وإحالته إلى جهات التحقيق، التي أظهرت معلوماتها أن «الجاني لم يكن في حالة طبيعية، وأنه من أصحاب السوابق، ولا دوافع إرهابية وراء الحادث».

 

وذكرت مصادر طبية وأمنية أمس وفاة الشرطي العنزي، وإصابة آخرين إثر تعرضهم لحادث دهس خلال أدائهم عملهم في تنظيم حركة المرور في دوار دسمان بمدينة الكويت العاصمة.

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *