الداخلية السعودية : سنلاحق كل متعاطف بكلمة أو بفعل لحزب الله ونعاقبه بالسجن والترحيل التخطي إلى المحتوى

الداخلية السعودية : سنلاحق كل متعاطف بكلمة أو بفعل لحزب الله ونعاقبه بالسجن والترحيل

الداخلية السعودية : سنلاحق كل متعاطف بكلمة أو بفعل لحزب الله ونعاقبه بالسجن والترحيل
امن

وكالة اليوم الاخبارية – أعلنت وزارة الداخلية السعودية اليوم، وبعد إعلانها أن كل منمي أو مؤيد لحزب الله سيعاقب بالرحيل أن السلطات ستكثف عزمها ملاحقة أي متعاطف أو متعاون أو ممول من المواطنين السعوديين أو المقيمين لميليشيا حزب الله.

 

وأكدت الوزارة أن القرار يستند كذلك إلى إعلان مجلس وزراء الداخلية العرب «إعلان تونس» الصادر في ختام اجتماعات دورته الـ33 التي عقدها المجلس يوم الأربعاء 2/3/2016 المتضمن إدانته وشجبه للممارسات والأعمال الخطرة التي يقوم بها الحزب لزعزعة الأمن والسلم الاجتماعي في بعض الدول العربية.

 

وذكرت أن قرارها يستند أيضاً إلى البيان الذي سبق أن أصدرته الوزارة بتاريخ 16/5/1435هـ بناءً على الأمر الملكي رقم أ/ 44 بتاريخ 3/4/1435هـ بخصوص الجماعات والمنظمات والتيارات والأحزاب الإرهابية والعقوبات التي ستطبق على المنتمين أو المؤيدين أو المتعاطفين معها، «وما تضمنه بيان الوزارة من تحذير أي مواطن سعودي أو مقيم من القيام بتأييد أي من تلك المنظمات أو الجماعات أو التيارات أو الأحزاب، وأن من يخالف ذلك بأي شكل من الأشكال ستتم محاسبته على كل تجاوزاته».

 

وبهذا فأن الإعلان عمم ولا أعذار بع هذا اليوم، حيث سيلقى أشد العقوبة كل من يثبت تستره أو دعمه أو تأيده للحزب بكلمة أو بفعل، وكل ذلك من أجل سلامة أمن الوطن المواطن.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *