أمير نجران يضع آلية لإيقاف الإتجار بالدم ودفع 5 ملايين من المتخاصمين خارج المحاكم التخطي إلى المحتوى

أمير نجران يضع آلية لإيقاف الإتجار بالدم ودفع 5 ملايين من المتخاصمين خارج المحاكم

أمير نجران يضع آلية لإيقاف الإتجار بالدم ودفع 5 ملايين من المتخاصمين خارج المحاكم
نجران

وكالة اليوم الاخبارية – أكد أمير نجران جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد آل سعود، أنه إعتمد آلية جديدة لقضايا القتل والديات في المنطقة بعد لقائه بعدد من الأعيان و المشايخ، حيث نصت الآلية على دفع تعويض  بـ 5 ملايين ريال كحد أعلى  بين المتخاصمين خارج المحاكم والتعويض عن الإصابة المعيقة بـ مليون ريال كحد أعلى، وما دون ذلك 500 ألف ريال وطبقا للآلية فإن من يخالف ذلك يضع نفسه تحت طائلة المحاسبة.

 

وكذلك نصت القرارات على  إيقاف المتاجرة بالديات ومواجهة سماسرة الدم، حيث وصلت مطالبات الديات إلى مبالغ خيالية، ولهذا فأن التحديد بقرار رسمي يلزم الجميع دون الأخذ على عاتق الأشخاص تحديد الدفع وإصدار قرارات عشوائية.

 

 

أم فيما يخص قضايا القتل والعفو وما إلى ذلك، فقد عمم قرار بإلتزام جميع الأطراف بما نصت عليه المذكرة التي جاء بها أمير نجران، حيث بلغت القضايا في العامين المنصرمين نحو عشر قضايا وأقل المطالبات كانت في حدود 500 ألف وأعلاها 8 ملايين.

وعن أسباب تحديد هذه المبالغ فقد أكد الحضور بالإجماع أن السبب يعود لعدم إبلاغ لجنة الإصلاح بذلك، والعمل بسرية تامة، وشدد الأمير واللجنة الحاضرة للجميع على عدم أخذ المسألة على العاتق الشخصي، بل الرجوع لأصحاب القرار لضبط ما يتم في المنطقة وخصوصا في الفترة الأخيرة.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *