موت طفل داخل احدى باصات النقل في جدة إثر اختناقه ودون أن يرى السائق التخطي إلى المحتوى

موت طفل داخل احدى باصات النقل في جدة إثر اختناقه ودون أن يرى السائق

موت طفل داخل احدى باصات النقل في جدة إثر اختناقه ودون أن يرى السائق
موت

وكالة اليوم الاخبارية – توفي اليوم الطفل نواف السلمي البالغ من العمر 8 سنوات اختناقاً داخل باص المدرسة في جدة بالمملكة العربية السعودية، بعد أن تم إغلاق الأبواب عليه لأكثر من 6 ساعات من قبل السائق، حيث انه ليست المرة الأولى التي يتوفى فيها أطفال داخل باصات النقل في المملكة، وخصوصا باصات نقل المدارس والروضات الخاصة.

 

وعن تفاصيل الحادث، ذكر أخ الطفل المتوفى وقال ” أتى الباص الذي يقلنا من منزلنا إلى المدرسة، وقام بإنزالي أولاً بقسم المرحلة المتوسطة، وكان نواف نائماً بالمرتبة التي تقع خلف السائق مباشرة، وبطبيعة الحال توقعت أنه قد أنزل شقيقي نواف بقسم المرحلة الابتدائية، وفوجئت عند خروجي من المدرسة في تمام الساعه ١ ظهراً، بعدم وجود شقيقي في مبنى المرحلة الابتدائية. وعند سؤالي للمعلمين والطلاب ذكروا أنه في العيادة المدرسية فتوجهت لهناك ولم أجده، وحينها طلب مني أحد السائقين أن يقوم بتوصيلي للمنزل
وتابع “عند ركوبي الباص وجدت الحذاء والحقيبة والنظارة، وريقه على المرتبة الخلفية، حينها بدأت أشعر بتعب شديد وتمالكت نفسي حتى وصلت وقام والدي بالتواصل مع إدارة المدرسة التي طلبت منه الحضور الى المستشفى حيث توفي شقيقي”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *