انهيار برشلونة في قلعة ريال سوسييداد التخطي إلى المحتوى

انهيار برشلونة في قلعة ريال سوسييداد

انهيار برشلونة في قلعة ريال سوسييداد

حلى برشلونة الاسباني ظيف على ارضية ريال سوسييداد، وقد تعرض برشلونة للخسارة بهذف واحد مقابل لا شي، وقد خسر الفريق الاسباني النقطة الثامنة من أصل 9 نقاط في مبارياته الثلاث الأخيرة في الدوري الإسباني، وبات الفارق بينه وبين اتلتيكو مدريد صاحب المركز الثاني 3 نقاط فقط، وضيق الفارق مع غريمه التقليدي ريال مدريد إلى 4 نقاط.

خسارة برشلونة على ملعب “انويتا” الخاص بنادي ريال سوسييداد، جاءت لتثبت العقدة التي باتت تاريخية، حيث لم يسبق للبارسا أن حقق الفوز على هذا الملعب منذ 5 مايو/ايار من عام 2007، وهو بذلك رسخ هذه العقدة التي باتت تلاحق الفريق، وتهدد عرشه كبطل لإسبانيا.

برشلونة بهذه الخسارة، يعود إلى شهر اكتوبر/تشرين اول من العام الماضي، الذي شهد فيه أول خسارتين متتاليتين في الليجا الحالية، وكانتا على يد كل من سيلتا فيجو واشبيلية، في الوقت الذي خسر فيه أمام غريمه ريال مدريد في الكلاسيكو والآن أمام سوسييداد، وقبلها كان تعادل مع فياريال، أي أنه لم يحقق الفوز في 3 مباريات متتالية، بل وخسر 8 نقاط من أصل 9 في هذه المباريات الثلاث، وهو أمر يدعو لقلق عشاق البارسا الذين اطمأنوا لفارق التسع نقاط وضمنوا معه الحفاظ على اللقب، قبل أن تنقلب الأمور في الأسابيع الثلاثة الأخيرة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *