إضراب عمال شركات النفط بالكويت إضرابا شاملا التخطي إلى المحتوى

إضراب عمال شركات النفط بالكويت إضرابا شاملا

إضراب عمال شركات النفط بالكويت إضرابا شاملا
عمال

وكالة اليوم الاخبارية – قام عمال النفط وصناعة البتروكيماويات اليوم الأحد، بإتخاذ خطوة الإضراب الشامل عن العمل، وذلك بسبب المشروع البديل الإشترتاتيجي، فيما توعدت الحكومة الكويتية بمعاقبة المضربين أشد العقوبات، حيث أنه من المعروف أن الإضراب في الكويت “مجرم قانونا”.

 

وبلغ عدد العاملين المضربين صباح هذا اليوم، وحسب شهود عيان، قرابة الألفي عامل، من عمال الشركات النفطية المختلفة وأعلنو إضراب شامل أمام نقابات الشركات في منطقة الأحمدي التي تبعد نحو 42 كيلو مترا عن العاصمة الكويتية وهي مقر شركة النفط الكويتية.

 

وإتبع العمال خطوة الإضراب للضغط على الحكومة من أجل استثناء القطاع النفطي من مشروع البديل الاستراتيجي الذي تريد الحكومة تنفيذه، حيث أن مشروع البديل الإستراتيجي يقوم على هيكل جديد للرواتب والمستحقات المالية والمزايا الوظيفية تريد الحكومة تطبيقه على العاملين بالدولة وترفضه النقابات النفطية وتطالب باسثناء العاملين بالقطاع النفطي منه.

 

وجاءت تصريحات الحكومة ممثلة في مؤسسة البترول الكويتية بعد أن استجابت بشكل جزئي يوم الخميس لمطالب عمال النفط معلنة “تجميدا مؤقتا ومشروطا” لقرارات تم رفعها سابقا لوزير النفط بالوكالة تتعلق بالمزايا الوظيفية للعمال وكانت قد رفضتها النقابات النفطية وطالبت بالغائها.

كما تضمن بيان المؤسسة “السعي مع نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير المالية ووزير النفط بالوكالة لاستثناء القطاع النفطي من البديل الاستراتيجي.”

لكن رئيس اتحاد عمال البترول وصناعة البتروكيماويات في الكويت سيف القحطاني قال لرويترز يوم الخميس إن بيان مؤسسة البترول الكويتية “تلاعب بالألفاظ.”

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *