الحبس 5 سنوات لمعلم حاول تهريب المخدرات لسجن القطيف التخطي إلى المحتوى

الحبس 5 سنوات لمعلم حاول تهريب المخدرات لسجن القطيف

الحبس 5 سنوات لمعلم حاول تهريب المخدرات لسجن القطيف
الحبس 5 سنوات لمعلم حاول تهريب المخدرات لسجن القطيف

الحبس 5 سنوات لمعلم حاول تهريب المخدرات لسجن القطيف

قامت محكمة الإستئناف بالمنطقة الشرقية بالمصادقة على الحكم الصادر من المحكمة الجزئية في محافظة القطيف والتي قررت حبس معلم لمدة 5 سنوات بالإضافة إلى جلده 500 جلدة مفرقة على دفعات متساوية وتغريمه لمبلغ 20 ألف ريال سعودي وهذا كله بسبب محاولته لتهريب 1147 حبة مخدرة و3 جرامات من الحبوب المكسرة وأربعة من الأكياس من مادة الأمفيتامين المحظورة إلى داخل سجن القطيف وهذا حيث إستغل منصبه ووظيفته في تعليم الطلاب السجناء .

حيث أن هناك العديد من المصادر القضائية التي نقلت الأخبار إلى سبق وقالت أن رجال الأمن إستطاعوا ضبط المعلم ومعه كل هذه الكمية من المواد المخدرة إلى السجن مستغلا وظيفته وبعد القبض عليه إعترف بأنه كان يحاول بتهريب هذه المواد إلى السجن بمقابل مادي أي أنه يقوم بالإتجار بها .

الإطلاع على مواد القانون

وقالت المصادر القضائية أنه بعد أن تم الإطلاع على مواد القانون الخاصة بتجارة المخدرات وإختصاص المحكمة بالأحكام الجزائية والإجراءات الجزائية وإعتراف المتهم بالفعل بالقضية المنسوبة إليه وقرار مواد القانون الذي تنص إحداها على أنه في حالة إعتراف المتهم لابد من السماع إلى كافة أقواله ومناقشته فيها .

ضرورة الفصل في القضية

وأكدت مادة القانون أنه في حالة إذا رأت أن الإعتراف صحيح وتأكدت منه فأنه لا حاجة إلى من الدلائل الأخرى فأنها عليها أن تقوم بالفصل في القضية على أن تستكمل التحقيقات في حالة ظهور أشياء تستدعي ذلك وهذا مانصت عليه المادة الخامسة من القرار الخاص بمجلس الوزراء الذي صدر برقم 171 في 1436هـ .

تكملة العقوبة للمدرس المتهم

وقضت المحكمة بحكمها على المعلم المتهم وإيقافه المدة الخاصة بتنفيذ العقوبة وأيضا مصادرة بقية الأموال التي ذكر أنه حصل عليها مقابل هذه التجارة وأيضا مصادرة الهاتف النقال والشريحة المستخدمة في هذه العمليات وعدم عودتهم مرة أخرى على أن يتم إيداع المبلغ وقيمة الهاتف في مؤسسة النقد في الحساب الخاص بالمديرية العامة لمكافحة المخدرات، كما أقرت المحكمة من منعه للسفر إلى الخارج لمدة خمس سنوات تبدأ بعد أن ينهي عقوبته في السجن .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *