عائلة ترفض استلام جثة ابنها بعد قتله في أبو عريش رمضان الماضي التخطي إلى المحتوى

عائلة ترفض استلام جثة ابنها بعد قتله في أبو عريش رمضان الماضي

عائلة ترفض استلام جثة ابنها بعد قتله في أبو عريش رمضان الماضي
عائلة ترفض استلام جثة ابنها بعد قتله في “أبو عريش” رمضان الماضي

وكالة اليوم الاخبارية_ أشارت بعض من المصادر الصحفية إلى  تعرض شاب خلال شهر رمضان الماضى لعددة طعنات أدت إلى  وفاة، وذلك بعد سرقت محتوياته الخاصة، تلك القضية التي أنتشرت خلال فترة من الوقت بشكل كبير ولا تزال القضية مفتوحة، ويذكر أن عائلة الشاب رفضت أستلام جثة ابنها.

 

وأضاف المصدر أن الشاب تعرض لتلك الحادثة في العشر الأواخر من شهر رمضان الماضي وذلك في أبو عريش، كما أن الأسرة قد قامت بتوكيل محامي وذلك للمطالبة بإعادة فتح ملف القضية من جديد وذلك من قبل هيئة التحقيق والادعاء العام.

 

وقد أوضح شقيق المجني عليه أن شقيقة كان يعمل في قطاع حرس الحدود، قد تعرض للقتل وذلك من خلال تعرضة لطعنات عدة، وحرق سيارته، وذلك خلال شهر رمضان الماضي وذلك في أبو عريش.

 

وأضاف إلى  أن أهل القتيل رفضوا استلام جثة لدفنها، وذلك ليقينهم بأن من ارتكب الجريمة ليس شخص واحد بل هناك شركاء، وأضاف إلى  أنه تم توكيل محامي للعمل على فتح ملف القضية من جيدد للبحث في ملابستها والعمل على التحقيق فيها مرة أخرى وذلك للإمساك بالجناه.

 

ويذكر أن شرطة جازان قد تلقت بلاغ العام الماضي يفيد بالعثور على سيارة احترقت بالكامل، بالقرب من إحدى المزارع وبجانبها قائد المركبة، وخلال الفحص المبدئي تبين تعرض المواطن لعددة طعنات أدت إلى  وفاته ومن بعدها تم حرك المركبة، وأكدت الشرطة بكونها تمكنت من ضبط عددة أشخاص يشتبه فيهم لارتكابهم تلك الجريمة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *