عبوة ناسفة تلغي مباراة مانشستر يونايتد بالجولة الاخيرة التخطي إلى المحتوى

عبوة ناسفة تلغي مباراة مانشستر يونايتد بالجولة الاخيرة

عبوة ناسفة تلغي مباراة مانشستر يونايتد بالجولة الاخيرة

وجدت القوات الامنية الانكليزية في ملعب اولد ترافورد طرد مشبوه يُعتقد انه يحوي على عبوة ناسفة زُرعت وسط الجماهير داخل المدرجات قبل انطلاق المباراة بنصف ساعة, مما أدى إلى قرار أولي بتأجيل المباراة 45 دقيقة حتى التحقق من هذا الطرد الغريب من قبل قوات الامن, وعلى أثره تم أخراج الجماهير جميعها خارج ملعب اولد ترافورد للقيام بالاجرائيات الامنية بالكامل.

 

وبدءت قوات الأمن بتفتيش ملعب اولد ترافورد كرسي كرسي وغرفة غرفة لضمان عدم وجود أي عبوات ناسفة أو أجسام مشبوهة قد تؤذي حياة الجماهير وقت المباراة, ليصدر قرار نهائي بعد ذلك بألغاء المباراة, وهذا القرار من النادر ان تتخذه قوات الامن إلا في حال التهديدات الارهابية الجدية والمباشرة.

 

حتى انه تم اخراج جميع الصحفيين والمراسلين ونجوم كرة القدم الحاضرة في الملعب مثل تيري هنري والسير اليكس فيرغسون والعديد من النجوم والمحللين والصحفيين, وسيتم تحديد المباراة في وقت لاحق.

 

قام الامن في البداية بتأجيل المباراة لتأمين الملعب بشكل كامل, ولكن عندما بدءت التهديدات تظهر بشكل جدي, تم الغاء المباراة ووصلت وحدات من الجيش وخبراء القنابل الى الملعب, وذكر الحساب الرسمي لمانشستر يونايتد والحساب الرسمي لبورنموث ان المباراة الغيت بشكل رسمي.

 

حيث يلعب مانشستر يونايتد مباراته الاخيرة اليوم ضمن منافسة الدوري الانجليزي الممتاز ضد نظريه بورنموث, وتعد هذه المباراة مهمة جداً لليونايتد لضمان مقعد اوروبي الموسم القادم في دوري ابطال اوروبا منتظراً تعثير مانشسر سيتي امام سوانزي سيتي,

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *