استمرار التنسيق بين السفارة المصرية والسلطات الكويتية للكشف عن أسباب قتيل خيطان التخطي إلى المحتوى

استمرار التنسيق بين السفارة المصرية والسلطات الكويتية للكشف عن أسباب قتيل خيطان

استمرار التنسيق بين السفارة المصرية والسلطات الكويتية للكشف عن أسباب قتيل خيطان
هويدا عصام

وكالة اليوم الإخبارية – في ظل المحاولات المكثفة لمعرفة ملابسات حادثة قتيل خيطان فقد أعلنت السفارة المصرية بالكويت والتي تترأسها السفيرة هويدا عصام عبد الرحمن القنصل المصري في الكويت استمرار التنسيق مع السلطات الكويتية ، حيث أكدت جميع فرق البحث إلى الآن أنه قد تم قتله بآلة حالة بدون أي مقاومة منه، حيث عثر عليه وهو مستلقيا على الأرض.

وأكدت السفيرة المصرية بالكويت أنها قد ذهبت إلى موقع قتيل خيطان بنفسها لمعرفة ملابسات الواقعة التي أدت إلى قتله، كما أكدت أن التحقيقات سوف تستمر بشكل مكثف إلى أن يتم الكشف عن ملابسات قتله، ولقد طالب أهل قتيل خيطان في برنامج العاشرة مساءا أن يتم دفنه بالكويت .

كما طمأنت السفيرة المصرية بالكويت الجميع وخاصة والدة الطفلة وزوجة القتيل والمتهمة الأولة في قضية قتله على مصير الطفلة الرضعة ندى والتي قد أتمت عامها الأول قبل يومان، والتي قد اعتبرتها كفرد من عائلتها واحتضنتها مع أبنائها.

فقامت السفيرة المصرية بالكويت بعمل إنساني لا يصدر إلا من شخص ذو أخلاق مثالية، حيث أخذت الطفلة إلى منزلها ووفرت لها جميع سبل العناية والرعاية الشخصية وأكدت على أن هذه الطفلة مسئولية إنسانية قبل أن تكون دبلوماسية.

ولقد أكدت السفيرة أنه لابد من صدور حكم غيابي على القاتلة زوجة قتيل خيطان وذلك لأن السلطات المصرية تمنع تسليم المصريين، وأكدت أن زوجته هي المتهمة الأولى والرئيسية في قضية قتله، وأوضحت فور معاينتها لجثة قتيل خيطان أن السبب وراء قتله هو ضربة قوية بآلة حادة على الرأس أدت إلى إحداث كسور في الجمجمة ونزيف مما أدى إلى وفاته في الحال.

وأكد الطب الشرعي بالكويت أن القتيل لم تبد عليه أي آثار للمقاومة ولم يظهر أثناء تشريحه أي آثار لشرب منوم، حيث كان مستلقيا على جانبه وقامت القتيلة بضربه بآلة حادة على الرأس وحدثت الوفاة على الفور.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *