التخطي إلى المحتوى

ظاهرة كونية فريدة ستشهدها الكعبة المشرفة يوم الجمعة المقبلة

وكالة اليوم الإخبارية – أصدر قسم علوم الفلك والفضاء في جامعة الملك عبد العزيز بالسعودية عن حدوث ظاهرة كونية فريدة من نوعها سوف تشهدها الكعبة المشرفة يوم الجمعة المقبل أثناء أذان الظهر.

 

كما أكد الباحث الفلكي ملهم هندي الباحث بقسم علوم الفلك والفضاء في جامعة الملك عبد العزيز أن هذه الظاهرة سوف تكون تعامد الشمس عند الساعة 12.18 ظهرا بتوقيت مكة فوق الكعبة المشرفة مباشرة يوم الجمعة القادم بأمر الله، كما وضح ملهم هندي بأن الشمس سوف تكون مرتفعة بدرجة 90 درجة عن مستوى مكة المكرمة، كما سيحدث اختفاء بسيط في ظلالها مما يسمح للعامة تحديد إتجاة القبلة بدقة متناهية، وأكد أيضا أن هذا التعامد للشمس لا يحدث إلا مرتين بالعام فقط أثناء حركة الشمي خلال فصلي الصيف والشتاء.

 

وأشار الباحث الفلكي بأن الشمس سوف تتعامد على مكة المكرمة هذه السنة في 27 مايو وفي 15 يوليو، ويوم الجمعة المقبل سوف يصادف تعامدها فوق مكة المكرمة، وسوف يتمكن سكان الأرض الذين لا يزالوا يستخدموا الشمس في تحديد قبلتهم أن يحددوا القبلة بنسبة 100% يوم الجمعة المقبل، ولكن سوف يجد سكانالمدن القريبة من مدينة مكة المكرمة صعوبة بالغة في تحديد هذا الأمر وذلك لاقتراب تعامد الشمس مما لا يسمح لهم بتحديد القبلة جيدا واختلاط الأمور عليهم، ولكن وضح ملهم هندي حيلة قد تم استخدامها في القرن السادس الهجري وهو اتباع عكس ظل الأشياء في تحديد القبلة بمعنى مثلا لو أحضرنا لما وجعلناه عموديا على الأرض وتم رؤية ظله فتكون القبلة في الإتجاه المقابل للظل تماما وبذلك يكون تحديدها سهل جدا.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *