كبسولة البقاء : أحدث نظام إنقاذ ضد الكوارث التخطي إلى المحتوى

كبسولة البقاء : أحدث نظام إنقاذ ضد الكوارث

كبسولة البقاء : أحدث نظام إنقاذ ضد الكوارث
كبسولة البقاء : أحدث نظام إنقاذ ضد الكوارث

 

وكالة اليوم الإخبارية – ابتكر المخترع البريطاني و الذي يدعى “جوليان شارب” نظام إنقاذ جديد ومتطور أطلق عليه “the survival capsule“ أي كبسولة البقاء، وهي كرة عملاقة تحتوي على حجرة حيث يمكن لمستخدمها الاعتماد عليها و الاختباء بها أثناء الكوارث الطبيعية بدلا من البحث عن مأوى.

 

و قد نشرت الصحيفة البريطانية ديلي ميل تفاصيل هذا الابتكار الجديد بأن كبسولة البقاء تهدف إلى الحماية من الأعاصير و الزلازل و العواصف، فهي مدعمة بنافذتين حتى يتمكن من بداخلها من رؤية ما يحدث في الخارج فهي تتيح المزيد من السيطرة للنجاة في حالة الكوارث أكثر من البيوت التقليدية.

 

وأضاف جوليان شارب أنه يمكن إضافة مرحاض إلى كبسولة البقاء، مشيراً إلى قدرتها على تلقي الصدمات الأولى للكوارث والاصطدام بالأجسام الصلبة وتحمل الحرارة المرتفعة، وأكد أن هذه الكبسولة العملاقة تتيح الخيار للناس في الحصول على نظام أمني متكامل في ممتلكاتهم، سهل الوصول له واستخدامه، فالكرة العملاقة تعتبر الحل الأمثل و أفضل بديل في حالة حدوث كوارث طبيعية، حيث أنها مزودة بجميع الإمكانيات حتى تضمن النجاة لمن بداخلها في راحة.

 

ولكنه لم يعلن سعراً لها حتى الآن برغم أنه قد فتح باب الطلبات المسبقة عليها، كما أنها صنعت من الألومنيوم المقوى حتى تستطيع الطفو على الماء في حالة الفيضانات، وأيضا زودت بعازل للحرارة للحماية من البراكين، بالإضافة إلى نظام يمنع الكبسولة من التقلب رأسا على عقب ويعطي القدرة على تثبيتها ومنعها من الانحراف ووفقاً لمصادرنا فإن كبسولة البقاء متاحة بنسختين، واحدة تكفي لفرد واحد فقط بينما الأخرى تتسع إلى 10 أفراد من البيوت التقليدية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *