التخطي إلى المحتوى

سر جريمة القتل الروسية .. الأوكرانية بمصنع خمور بالكويت

 

وكالة اليوم الإخبارية – وقعت جريمة قتل بمصنع للخمور بمنطقة الجابرية، هذا المصنع يديره ثلاث روس منذ حوالي سبع سنوات دون علم أحد بنشاطه .

 

قام رجال مباحث الأحمدي بكشف غموض الحادث حين تم العثور على جثة شخص روسي الجنسية يدعى ” حكمت ” بمنطقة المنقف موجود داخل سيارة دفع رباعي وهو مكبل اليدين ومن المعاينة المبدئية تبين أن الوفاة ناتجة عن جريمة قتل .

 

وقامت مباحث الأحمدى بعمل التحريات اللازمة وتبين من خلال التحريات أن السيارة التي تم العثور على الجثة بداخلها يمتلكها شخص أوكراني الجنسية يدعى ” فسيل “، وبالتحقيق معه أنكر صلته بجريمة القتل ولكنه أرشد عن شخص آخر يدعى ” مايك ” يعرف القتيل بصفة شخصية .

 

وبالتحقيق معه في البداية أنكر صلته بالجريمة، وبمواصلة التحقيق ومواجهته بنتائج التحريات اعترف بتدبيره للجريمة بشكل كامل ووضع الجثة في سيارة ” فسيل ” .

 

ولكن يبقى السؤال ما الدافع وراء جريمة القتل تلك و بالبحث عن الدافع تبين لدى رجال المباحث قضية أخرى تدور أحداثها منذ سبع سنوات حيث أن مايك كان يحلم بأن يكون الأول في تصنيع خمور الفودكا الأصلية ” أبو ليرة “، فقاده تفكيره للتخلص من حكمت و لصق التهمة بفسيل للتخلص منه أيضا للحصول على الدخل الشهري كاملا والذي كان عبارة عن 400 : 450 ألف دينار شهريا .

 

وقد قام مايك بالإعتراف بمعاونة شخصين أوكرانيين له في الجريمة أحدهم غادر البلاد والآخر تمكنوا من القبض عليه بالمطار قبل مغادرة البلاد .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *