التخطي إلى المحتوى

مسلسل سيلفي يتحدى الانقسام الطائفي بين السنة والشيعة

أشعل مسلسل سيلفي الساخر، الذي يقدمه التليفزيون السعودي من بطولة الممثل ناصر القصبي، موجة جدل واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد حلقة عن الانقسام الطائفي بين السنة والشيعة.

 

 

وتناولت الحلقة قصة طفلين ولدا في مستشفى سعودي في نفس اليوم، أحدهما لأسرة شيعية والأخر لأسرة سنية، وأخطأ المستشفى بتبديل الأطفال ومنح الأسرة الشيعية طفل الأسرة السنية والعكس.

 

 

وبعد سنوات طويلة، اكتشف المستشفى الخطأ وسعى لتصحيحه، وبالفعل تم تبادل الأبناء مرة أخرى وذهب كل منهما ليعيش مع أسرة جديدة تختلف مع مذهبه الذي تربى عليه.

 

 

وعندما اكتشفت كل عائلة أن ابنها تربى على أفكار تختلف عن مذهبها، حاولت تغيير أفكاره واقناعه أنه لا يتبع “العقيدة الصحيحة” وأثارت أحداث تلك الحلقة ضجة كبيرة على التواصل الاجتماعي، بدأت قبل عرضها عندما طلب الممثل السعودي القصبي من جمهوره على موقع تويتر “شد أحزمة المقاعد”، في إشارة إلى أهمية الحلقة وبعد عرضها حظيت بإشادة من كلا الطرفين، المشاهدين السنة والشيعة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *