أميركا: ضرب نظام الأسد سيؤدي لحرب شاملة التخطي إلى المحتوى

البيت الأبيض: توجيه ضربة إلى نظام بشار الأسد سيؤدي إلى حرب شاملة

البيت الأبيض: توجيه ضربة إلى نظام بشار الأسد سيؤدي إلى حرب شاملة
احتمال ضربات للنظام السوري

بعد أيام من توجيه 51 من الدبلوماسيين الأميركيين مذكرة للإدارة الأميركية،دعوا فيها إلى توجيه ضربات عسكرية للنظام السوري، خرج المتحدث بإسم البيت الأبيض “جون إرنست” مشككا في إمكانية تجنب الحرب الشاملة مع النظام السوري ، إذا استخدمت الولايات المتحدة القوة ضد بشار الأسد.

 

 

وقال جون ارنست المتحدث باسم البيت الابيض في مؤتمر صحفي يوم الثلثاء 23 يونيو2016، إنه يصعب تصور استخدام واشنطن للقوة العسكرية، دون انزلاق إلى حرب شاملة مع نظام بشار الأسد، لأن سوريا كما قال”دولة ذات سيادة تتلقى الدعم من إيران وروسيا.

 

 

وذكر جون إرنست ان استخدام القوة يؤدي بلا شك إلى محاذير منها مثلا: احتمال قتل المدنيين في الغارات الجوية التي تشنها القوات الأمريكية، كما أن استخدام القوة يجب أن يكون تحت مظلة قانونية،  وهذا التفويض القانوني لاتتوفر عليه الإدارة الأمريكية في الوقت الحالي.

 

وحسب بعض المصادر فإن المسؤولين الأميركيين قالوا : إنهم لا يتوقعون أن تؤدي المذكرة -التي قاموا بتقديمها إلى الحكومة الأمريكية- في تغيير السياسة التي ينتهجها أوباما، و التي ترى في الحل السياسي أنه هوالحل الوحيد للأزمة السورية.

وختم المتحدث جون إرنست بالقول أن أي عمل عسكري جديد سيشتت الجهود المبذولة في مكافحة الإرهاب في كلا من دولتي سوريا والعراق ، ويقصد بالجهود – جهود التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية “داعش: في العراق والشام.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *