لماذا كان الرسول الكريم يأكل الزبيب دائماً؟! التخطي إلى المحتوى

لماذا كان الرسول الكريم يأكل الزبيب دائماً؟!

لماذا كان الرسول الكريم يأكل الزبيب دائماً؟!

الزبيب هو العنب المجفف منه الأسود والأصفر ومنه المحتوي على البذور وآخر بدون بذور، ويتميز بخواص العنب الطازج.

 

عن ابن عباس قال: “كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يُنْقَعُ لَهُ الزَّبِيبُ فَيَشْرَبُهُ الْيَوْمَ وَالْغَدَ وَبَعْدَ الْغَدِ إِلَى مَسَاءِ الثَّالِثَةِ، ثُمَّ يَأْمُرُ بِهِ فَيُسْقَى أَوْ يُهَرَاقُ”، رواه مسلم.

 

ويحتوي الزبيب على البوتاسيوم والفوسفور والكالسيوم والمغنيسيوم والنحاس والحديد والالياف والمواد الكربوهيدراتية وفيتامين ب، ج، والسكريات، كما أنه غني بالمواد المضادة للاكسدة، وله دور كبير في علاج امراض الجهاز التنفسي وامراض الجهاز الهضمي.

 

ومن فوائده الطبية:

مخفض لضغط الدم المرتفع، مخفض لمستوى الكوليسترول في الدم، واقي من امراض القلب، ملطف للسعال بشرب مغلي الزبيب في الماء، طارد للبلغم، مقوم للميكروبات والفيروسات، مضاد للأكسدة، مانع لتكون طبقة البلاك على الاسنان، مخلص للجسم من السموم .

 

وهو مقلل للدم في الدورة الشهرية، مقوي للطحال والكبد والمعدة، مقوي للذاكرة، واقي من سرطان القولون، واقي للعيون من الامراض، واقي من هشاشة العظام، مضاد للالتهابات، ملين، منقي للدم، مصفي ومنقي للصوت.

 

أما الأمراض التي يعالجها الزبيب فهي:

الامساك، البواسير، تسوس الاسنان، التهاب اللثة، الروماتيزم والتهاب المفاصل، امراض الكبد والمرارة، سوء التغذية ونقص الوزن، التهاب الحلق، امراض الرئة والصدر، امراض الكلى والمثانة وحصى المثانة، الملاريا، داء النقرس، الشقيقة، اليرقان، فقر الدم، امراض المعدة، حموضة المعدة، النزلات المعوية، الهرش والحكة، حبوب الجدري، الصلع المبكر.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *