أوباما: علاقاتنا الخاصة مع بريطانيا ستستمر التخطي إلى المحتوى

أوباما: العلاقة مع بريطانيا ليست كباقى الدول

أوباما: العلاقة مع بريطانيا ليست كباقى الدول

وكالة اليوم الاخبارية – قال الرئيس الأميركي باراك أوباما ، يوم الجمعة، إنه تحدث مع رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بشأن قرار بريطانيا الانسحاب من الاتحاد الأوروبي وإنه على ثقة بأن المملكة المتحدة ملتزمة بتنفيذ عملية انتقالية منظمة.

وأضاف أوباما في خطاب أمام مؤتمر لرجال الأعمال في جامعة ستانفورد “على الرغم من أن علاقة المملكة المتحدة بالاتحاد الأوروبي ستتغير إلا أن هناك شيئا واحدا لن يتغير هو العلاقة الخاصة الموجودة بين شعبينا، هذا سيستمر، وسيبقى الاتحاد الأوروبي أحد شركائنا الذين لا يمكن الاستغناء عنهم”.

 

وقال عن رئيس الحكومة البريطانية ديفيد كاميرون إثر اتصاله به إن الأخير “صديق وشريك استثنائي”.

 

وأضاف “اتفقنا على أن فرقنا الاقتصادية والمالية ستكثف اتصالاتها مع إبقاء تركيزنا على إهمية النمو الاقتصادي والاستقرار المالي”.

 

وكان أوباما تدخل مباشرة خلال زيارته إلى لندن في نهاية أبريل الماضي إلى جانب بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي مبديا مخاوفه إزاء تداعيات الخروج.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *