بالفيديو.. الداعية الشهير يؤخر آذان الفجر 32 دقيقة التخطي إلى المحتوى

بالفيديو.. الداعية الشهير يؤخر آذان الفجر 32 دقيقة ويصف مايفعله الازهر ” بالهبل”

وكالة اليوم الإخبارية – قرر الدكتور محمود عبد الرازق الرضوانى، الداعية السلفى، مالك قناة البصيرة الفضائية، تأخير موعد آذان 32 دقيقة كاملة على التوقيت الطبيعى، زاعما أن آذان الفجر يؤذن فى مصر قبل موعده بـ32 دقيقة، واصفا بث الفجر فى موعده بمصر بـ”الهبل”.

 

وقال “الرضوانى”:” نحن من أحرص الناس على وحدة الصف وعلى السمع والطاعة لأولياء الأمور وخاصة فى هذه المرحلة، ولكن لا طاعة لمخلوق فى معصية الخلق” مضيفًا:” هناك خلل كبير جدا فى توقيت آذان الفجر فى مصر وأنا لا استطيع بث آذان الفجر وفقا للتوقيت المحدد فقد تيقن لى أن هذا التوقيت خطأ” مشيرًا إلى أن هناك خطأ بخصوص آذان الفجر فى أغلب الدول العربية”.

 

وتساءل “الرضوانى”: هل يعقل أن يؤذن الفجر فى مصر قبل السعودية بـ3 دقائق، داعيا الجهات المسئولة إلى مراجعة هذا التوقيت بمعرفة البحوث الفلكية، مشيرا إلى أنه يريد الحق ولا يريد إثارة البلبلة، كما يردد البعض. وقال “الرضوانى”:” ليس من مصلحة أحد أن يصلى المسلين الفجر غلط” زاعما أن مؤسسة الأزهر الشريف تعلم أن آذان الفجر يؤذن فى مصر قبل موعده بـ32 دقيقة. كان الدكتور شوقى علام- مفتى الجمهورية- قد أكد أن توقيت آذان الفجر المعمول به فى مصر وسائر بلدان العالم الإسلامى هو التوقيت الصحيح شرعيًّا وفلكيًّا.
واستنكر فضيلة المفتى بشدة تلك الشائعات نشرها البعض للتشكيك فى توقيت آذان الفجر، والادعاء بأنه متقدم على وقته الحقيقى، وأنه مبنى على تقويم وضعه عالم غير مسلم، ومن ثم التشكيك فى صلاة المسلمين وصيامهم عبر القرون المتطاولة، ونحن نؤكد أن توقيت آذان الفجر المعمول به فى مصر وسائر بلدان العالم الإسلامى، هو التوقيت الصحيح شرعيًّا وفلكيًّا.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *