بعد تشويه سمعتها..13 مليون ريال تعويضا لفتاة سعودية التخطي إلى المحتوى

بعد تشويه سمعتها..13 مليون ريال تعويضا لفتاة سعودية

بعد تشويه سمعتها..13 مليون ريال تعويضا لفتاة سعودية

وكالة اليوم الاخبارية – حكمت هيئة المحلفين في بوسطن الأميركية للباحثة الزائرة “الدكتورة حياة سندي” بجامعة هارفرد، بتعويض مالي يصل إلى  13 مليون ريال، وذلك بعد أن تعرضها لإساءة سمعتها من قبل أم وابنتها زعمتا تزوير عضو مجلس الشورى السعودي سندي مؤهلاتها العلمية.

 

فقد أفادت التفاصيل إلى  أن الفتاة والتي تدعى “حياة سندي” عملت على رفع دعوة قضائية، وذلك ضد مواطنه ووالدتها التي تبلغ من العمر 77 عاما، وذلك لكونهم وجهوا بعض التهم إليها والتي تمثلت في “الانتظام في حملة لإحراجها وإذلالها وتدميرها علنا، بنشر أكاذيب عنها في مواقع التواصل الاجتماعي وعبر البريد الإلكتروني”.

 

كما أضاف محامي “سندي” أن الحيثيات القضية أوضحت أن المواطنة ووالدتها أدعوا على سندي كذبا، مضيفا بأن العمل كان يدرس خرج عن مساره بسبب بيانات المدعية المشينة إلى السمعة.

 

كما ترددت بعض الأنباء التي أفادت بأن خلاف الجانبين تصحبه أبعاد اجتماعية أو عائلية، إذ تربط طرفي القضية علاقة أو معرفة من نوع ما.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *