الظلام والحرارة والبخور.. طريقك إلى التخلص من "الكرش" التخطي إلى المحتوى

الظلام والحرارة والبخور.. طريقك إلى التخلص من “الكرش”

الظلام والحرارة والبخور.. طريقك إلى التخلص من “الكرش”

وكالة اليوم الاخبارية – أكد بعض خبراء ومدربون رياضيون أن الظلام والحرارة والبخور ذات الروائح الزكية ، تمكن الأشخاص البدناء من التخلص من “الكرش”.

 

ويذكر أيضا أن من أكثر الأمور التي يعانون منها أصحاب السمنه هو “الكرش” فهو يعيق حركتهم وأيضا قد يأثر على صحتهم بالإضافة إلى صعوبة في التنفس لدي البعض، وأيضا فهو يعيقهم في تحركهم وانحنائهم بشكل سلس، تؤثر على مظهرهم وتحرمهم من الظهور في هيئة رشيقة.

 

فتعد من أهم النصائح العلميه التي يقدمها الخبراء والاطباء لتلخص من الكرش:

 

أغلق مكيف الهواء

من بين النصائح العملية هي أن يقلل الإنسان من اعتماده على التكييف ويوقف تشغيله قدر الإمكان، وذلك بالنظر إلى مساعدة التعرق للجسم على حرق الدهون في البطن، بينما تبقيها البرودة على حالها، وتؤدي إلى تراكمها أكثر فأكثر.

 

البخور

وتساعد أيضاً الشموع ذات الروائح الزكية، على تنشيط منطقة البطن وحرق نسبة من دهونها، لذلك من المستحبّ أن يوقد من يرغب في خسارة كرشه، شموعاً بنكهات الموز والتفاح الأخضر والفانيلا، داخل غرفة النوم.

 

الظلام

وبحسب دراسة حديثة نُشرت في المجلة الأمريكية لعلم الأوبئة، فإن النوم في مكان مضاء، لا يحرم من النوم العميق والمريح فقط، بل إنه يؤدي إلى زيادة الوزن، إذ وجدت أن من ينامون في غرف مظلمة بالكامل، أقل عرضة للسمنة ممن ينامون في غرف مضاءة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *