التخطي إلى المحتوى

ذهب إلى إبنته المتوفية في المقابر ليجد شيء أغرب من الخيال … لن تصدق ماذا وجد … شاهد بنفسك !!!

وكالة اليوم الاخبارية ـــ  الموت حقيقة على كل فرد وهو أمر يعلمه الجميع ولكن يغفلون عنه، إلى أن يأتيهم فجأة، ويبدأ الفرد في المحاسبة على أعماله التي كان يقوم بها سواء حسنة أو سيئة وعلى إقامته الصلاة والصوم وأداء الفروض التي فرضها الله سبحانه وتعالى .

 

ومن أغرب الحالات التي تعرض لها الأب وفاة إبنته التي بلغت من العمر 30 عام فجأة مما أدى إلى حزن الأهل والأصدقاء والمعارف، ولكنهم قاموا بتغسيلها وتكفينها والصلاة عليها ووضعها في القبر كما هو معروف .

 

وكان الأب يشعر بالكثير من الحزن لأنه هو من قام بدفن إبنته وهي مازالت في شبابها، وسيطر عليه الحزن طوال الفترة الخاصة بالعزاء، وبعد أن إنتهى الأب من العزاء تذكر أنه قد نسى حافظة النقود الخاصة به لأنه كان قد أخرجها في القبر .

 

وقام الأب بسؤال إحدى المشايخ إذا كان يجوز له أن يفتح القبر لكي يخرج حافظة النقود أجابه الشيخ بأن ذلك ممكن، وبعد عدة أيام ذهب الأب إلى قبر إبنته وقام بفتحه ولكن المفاجأة أنه لم يجد إبنته ولكنه وجدها قادمة من بعيد، ووجد أيديها وأرجلها وجبهتها محترقة تماما، وعندما قام بسؤالها أجابته أنها كانت تذهب كل وقت صلاة إلى جهنم لتلقي عذابها بسبب أنها كانت تأخر الصلاة .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *