هل سيتحقق حلم المصريين قريبا بإعفائهم من جمارك السيارات التخطي إلى المحتوى

هل سيتحقق حلم المصريين قريبا بإعفائهم من جمارك السيارات

هل سيتحقق حلم المصريين قريبا بإعفائهم من جمارك السيارات
كويت

وكالة اليوم الاخبارية – قبل أيام وفي بادرة رائعة للمصريين المغتربين بالخارج، صرحت نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين في الخارج بأنه يجري الآن العمل على إعفاء المصريين المقيمين خارج مصر من جمارك سياراتهم الشخصية حال نزولهم نهائيا للوطن.

ويكافح نحو 9 ملايين مصري يعملون في الخارج منذ سنوات من أجل السماح لهم بإدخال سياراتهم التي اشتروها من البلدان التي يعملون فيها، إلا أنه كان يتم فرض ضرائب باهظة على هذه السيارات تصل في بعض الأحيان لأكثر من 100% من قيمة السيارة الفعلية، وهو ما كان يدفعهم إلى بيع سياراتهم في الخارج بأسعار زهيدة ما يفقدهم جانبا كبيرا من مدخراتهم دون أن يستفيدوا به أو تستفيد به الدولة.

وجاءت مبادرة الوزيرة لتنقذ هذه المدخرات من الضياع وتضمن أيضا دخلا جديدا للدولة بشكل منتظم ومقنن، خصوصا أن الوزارة تدرس حاليا وضع حوافز اقتصادية للمصريين في الخارج وشروط معينة مقابل تنفيذ هذه المبادرة لصالح العاملين في الخارج من جانب والدولة من جانب آخر.

وفور إعلان وزيرة الهجرة السفيرة نبيلة مكرم عن المبادرة تلقت الوزارة ردود فعل وصدى كبيرا لدى المصريين في الخارج الذين أشادوا بالمبادرة وبخطوة الوزيرة لبحث مطلب طال انتظار تنفيذه.

واتفق الحضور على قيام كل الوزارات المعنية ببحث إمكانية تنفيذ ذلك الإعفاء كنوع من رد الجميل للمواطن الملتزم تجاه وطنه.

من جانبها، صرحت السفيرة نبيلة مكرم بأنها تتلقى عددا هائلا من طلبات المواطنين بالخارج يطالبون بالحق في امتلاك سيارة دون جمارك أو ضرائب عند دخولهم الأراضي المصرية، مطالبين الدولة المصرية بإعطاء الحق للمغترب بعد انقضاء سنوات الغربة بأن تكون لديه سيارة بدون جمارك أو ضرائب لتكون مصدر رزق له ولا يحق للمغترب بيعها أو التنازل عنها.

وقالت نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين في الخارج في تصريح صحافي أمس، إن تطبيق الإعفاء الجمركي لسيارات المصريين عند نزولهم للوطن سيتطلب تعديلا تشريعيا، لافتة إلى أنه سيتم عرض ما يتم التوصل إليه على مجلس الوزراء تمهيدا للعرض على البرلمان، وموضحة أن تطبيق الإعفاء الجمركي سيكون وفق ضوابط تخدم المواطن والدولة.

واقترح عدد من أبناء المصريين بالخارج أن تعفى سيارة المغترب مقابل إيداع نقدي وفق السعة الليترية للسيارة لمدة 3 سنوات، ما سيمكن الدولة من جمع مليارات الدولارات، على أن يحق للمغترب سحب الوديعة حسب السعة الليترية أيضا من عامين إلى 3 سنوات.

 

المصدر : وكالة الأنباء الكويتية

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *