لن تصدقوا هذا الخبر .."أكلة الموتى".. هؤلاء لا يدفنون موتاهم التخطي إلى المحتوى

لن تصدقوا هذا الخبر ..”أكلة الموتى”.. هؤلاء لا يدفنون موتاهم

لن تصدقوا هذا الخبر ..”أكلة الموتى”.. هؤلاء لا يدفنون موتاهم

وكالة اليوم الاخبارية – تختلف العادات والتقاليد من مجتمع لأخر، تلك العادات التي ترتبط بتقاليد الدفن الموتي، فتتواجد مجتمعات لا تدفن موتاهم، تلك المجتمعات التي تتمسك بعادتها، فيتسائل الكثيرين عن كيفية تحنيط الموتي لديهم وأستمرار ظهور الجثمان بمظهره لفترة طويلة بدون تغير.

 

فيذكر أن في كافة دول العالم من المعروف والمألوف أيضا أن دفن الموتي يكون من خلال الكفن أو التابوت، فكلاهما وسيلة تتبعها الأديان السماوية المعروفة.

 

فبعض المجتمعات الأخرى تقوم بحرق الجثمان وذلك في الهند، وذلك ما يرجع لأسباب وعقائد لديهم، كما أن مجنتمع مدغشقر يقوم فيه الأهالى بإستخراج موتاهم يوم بالعام وذلك لإعادة تزيينهم وتغيير الأكفان بأخرى جديدة، ولأن هذه المدة يكون الميت وسط أهله، يؤجل الأهالي جميع مناسباتهم وحفلاتهم إلى هذه الفترة، لتكون المحصلة النهائية، أن الميت يتم دفنه 9 أشهر، ويقضي 3 أشهر الباقية وسط أهله وأسرته.

 

كما أن في جزيرة سولاوسي الإندونيسية، تقوم القبائل فيها بدفن موتاهم بطريقة مختلفة تمام، تمثلت في نحت تمثال للمتوفي، ولا يتم دفن المتوفي إلا بعد عشر سنوات من موته، خلال تلك الفترة يتم جمع التبرعات للمتوفي وذلك لإعداد مراسم الموتي، كام يقوم أهل المتوفي بذبح الخنازير وتوزيعها على القرية في يوم دفن الميت.

 

ومن أكثر العادات التي تعد من أغربها في دفن الموتي، تلك التي جاء بها أهل الكاميرون، فهم لا يقومون بدفن موتاهم أو حرقة، بل أنهم يقومون بأكل موتاهم، وذلك بدافع الحب والاحترام، فبعد أن يموت الشخص يجتمع أهل القرية والأصدقاء المقربين في وليمة لحم البشر، في انتظار موت صديقهم، ولا يشارك في أكله أهله المباشرين، وذلك وفقا لتقرير صحفي نشرته الصحف البريطانية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *