هل تعلم أن الحجر الأسود "مكسور" ومنه قطع مفقودة حتي الأن !! التخطي إلى المحتوى

هل تعلم أن الحجر الأسود “مكسور” ومنه قطع مفقودة حتي الأن !!

هل تعلم أن الحجر الأسود “مكسور” ومنه قطع مفقودة حتي الأن !!

وكالة اليوم الاخبارية – يجهل الكثير من المسلمن بعض المعلومات التي تتعلق بالكعبة المشرفة، من ضمن بعض المعلومات التي يجهل بها الكثيرين ويتسائل عنها هو حقيقة وضع الحجر الأسوف الغلاف الفضي.

 

كما أن من ضمن الحقائق التي قد لا يعلم بها الكثيرين، أن الحجر الأسود مكسور لأكثر من قطعة، وذلك نتيجة قامت أحد الجماعات في العصور الوسطي بالإستيلاء عليه ونقله من مكانه الحالي بمكة، وقد تم نقله إلي الكثير من الأماكن في العراق وغيرها من الدول، قبل ان يستطيع الخليفة العباسي أبو جعفر المنصور، أن يعيد الحجر الأسود إلي مكانه الطبيعي في الكعبة المشرفة.

 

وأوضح مصدر مطلع أنه بعد عودة الحجر الأسود تم إكتشاف أنه مقسم لأجزاء عدة وجزء منه كفقود حتى الآن، نتيجة كثرة التنقلات.

 

الأمر الذي يفسر وضع الحجر الكريم داخل هذا الغلاف المصنوع من الفضة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *