ضريبة كروت الشحن..عودة لزمن "الميسدات".. ونهاية عصر "الحبيبة" التخطي إلى المحتوى

ضريبة كروت الشحن..عودة لزمن “الميسدات”.. ونهاية عصر “الحبيبة”

ضريبة كروت الشحن..عودة لزمن “الميسدات”.. ونهاية عصر “الحبيبة”

وكالة اليوم الاخبارية – أعلنت الصحف الرسمية صباح اليوم الجمعة، البدأ في تطبيق قانون القيمة المضافة، ذلك المتعلق بقرار البرلمان مؤخرا، وذلك ليتم رفع أسعار عشرات السلع والمنتجات الغذائية والاستهلاكية.

 

وتعد من ضمن الخدمات التي تم رفع سعرها “كروت شحن الموبايل”، فقد فرضت عليها ضريبة بنحو 22.5%، ما يعني أن كارت الشحن الذي كان يباع بـ 10 جنيهات، سيكون سعره 12.5 جنيه.

 

وتشمل الضريبة الجديدة 13 في المئة ضريبة القيمة المضافة و8 في المئة ضريبة سلع الرفاهية، والباقي ضرائب متنوعة مثل ضريبة الدمغة وخلافه.

 

وبدأت بالفعل محال خدمات المحمول بالمحافظات في بيع كروت الشحن بالأسعار الجديدة بعد إضافة ضريبة القيمة المضافة، رغم أن شركات الاتصالات لم تعلن بعد عن زيادة أسعار كروت الشحن، وهي محاولة لتحقيق هامش ربح مناسب في الفترة الحالية.

 

كما يذكر أن القرار المشار إليه قد نتج عنه انتقادات واسعه من قبل المستخدمين، وذلك ما يظهر من خلال تداول الأنتقادات عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة من “الفيس بوك” و “توتير” وغيرها من المواقع الأخرى التي نشر عليها رد منتقد للقرار الأخير للبرلمان.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *