ليست حشود للتظاهر بل جنازة رجل من مصر..من يكون و ماذا فعل في حياته !! التخطي إلى المحتوى

ليست حشود للتظاهر بل جنازة رجل من مصر..من يكون و ماذا فعل في حياته !!

ليست حشود للتظاهر بل جنازة رجل من مصر..من يكون و ماذا فعل في حياته !!

وكالة اليوم الاخبارية – انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة صور تعود لجنازة ” الحاج صلاح عطيه” الذي أصبح حديث “الفيس بوك” و”توتير” خلال الفترة الماضية.

 

تلك الجنازة التي شهدت جموع غفيرة لتشيع المتوفي إلى  مثواه الأخير، فهو يعد رجل مصري أصيل على حد تعبير الكثير من رواد تلك المواقع .

 

فهو يعد أحد قامات العلم الأزهري الأصيل وكان متواضع ولم يفكر على الإطلاق في أن يترشح لمجلس الشعب في مصر أو يحصل على سلطة، وإنما كان محبوب من أغلب الناس في محافظته بالقليبوية.

 

فقد أشتهر بالأعمال الخيرة ، وكان يملك مصنع أعلاف حتى أنه كان يقول “معايا فلوس مش عارف أوديها فين”، فهو مشهور بخدمة الآخرين والمجتمع والاسلام.

 

وتعد من أبرز أعمالة التي يتزكرها له الجميع أنه قام بإنشاء عدة معاهد أزهرية للبنين والبنات بجميع المراحل، ومعهدا للقراءات، ومسجدا كبيرا وأربعة فروع للكليات الأزهرية، وهي كلية الشريعة والقانون بنين، وكلية التربية بنين، وكلية الدراسات الإنسانية بنات، وكلية التجارة بنات.

 

كل تلك الأمور وأكثر من ذلك التي جعلته واحد من أكثر الرجال المحبوبة في مصر من قبل الجميع.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *