"صحة القريات": هذا ما فعله أبناء المتوفى مع طبيب العناية والمناوب .. قصة إشعار وضبط التخطي إلى المحتوى

“صحة القريات”: هذا ما فعله أبناء المتوفى مع طبيب العناية والمناوب .. قصة إشعار وضبط

“صحة القريات”: هذا ما فعله أبناء المتوفى مع طبيب العناية والمناوب .. قصة إشعار وضبط
صحةةح

وكالة اليوم الاخبارية – أوضحت “صحة القريات”، أنه في الساعة الثالثة صباحاً من أمس السبت، قامت مجموعة من الشباب وعددهم خمسة أشخاص، بالدخول إلى مستشفى القريات العام والتوجّه لقسم العناية المركزة وكسر الباب واقتحام القسم والاعتداء على الطبيب المناوب أثناء تأديته عمله؛ ما نتج عنه سقوطه على الأرض وتعرُّضه لبعض الإصابات في الظهر، ومنطقة البطن، والرقبة؛ ما استدعى تنويمه بقسم العناية المركزة، كما قاموا، أيضاً، بالاعتداء بالضرب على مدير المستشفى المناوب.

 

 

وبيّنت “صحة القريات”، أنه في ضوء ذلك تمّ إشعار الجهات الأمنية التي باشرت الحادثة وقامت بضبط المعتدين والتحفظ على أحدهم وتمّ إعداد محضر بالواقعة.

 

وبالإشارة إلى التقرير الطبي الصادر من الأطباء المعالجين بشأن حالة المتوفى، رحمه الله، (والد المعتدين) والمتضمن “المريض يبلغ من العمر (90) سنة، وكان يعاني جلطة في الرأس وحالته الصحية حرجة وتمّ تنويمه في قسم العناية المركزة وإفادة ذويه عن حالته الصحية وفي يوم الجمعة (15 / 12 / 1437) تعرّض لنوبة توقف للقلب وقام الأطباء بشكل عاجل بالتدخّل وعمل إنعاش قلبي له ووضعه على جهاز التنفس الصناعي، وفي أثناء ذلك حضر الطبيب المناوب لقسم الباطنية، وقام بشرح الحالة الصحية الحرجة لذوي المريض”.

 

 

وفي يوم السبت الموافق (16 / 12 / 1437) في الساعة الثانية وعشر دقائق صباحاً حصل للمريض توقف للقلب مرة أخرى وتمّ عمل إنعاش قلبي له إلا أن القلب لم يستجب، وبعد ذلك تمّ إعلان حالة وفاته في الساعة الثانية وأربعين دقيقة صباحاً، وعلى الفور تمّ إشعار ذويه بخبر الوفاة؛ حيث كانوا موجودين في المستشفى منذ الساعة الحادية عشرة والنصف مساءً إلى حين إعلان حالة الوفاة.

 

المصدر : سبق

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *