جريمة بشعة إماراتي وزوجته الأولى يقتلان الزوجة الثانية ويعذبا طفليها بالحرق ثم ينقذهما الطفلين من حبل الإعدام التخطي إلى المحتوى

جريمة بشعة إماراتي وزوجته الأولى يقتلان الزوجة الثانية ويعذبا طفليها بالحرق ثم ينقذهما الطفلين من حبل الإعدام

جريمة بشعة إماراتي وزوجته الأولى يقتلان الزوجة الثانية ويعذبا طفليها بالحرق ثم ينقذهما الطفلين من حبل الإعدام

وكالة اليوم الاخبارية ـــ من أكثر الجرائم البشعة التي هزت المجتمع الإماراتي بأكمله وتحديدا أبو ظبي عندما أقدم زوج إماراتي بالإشتراك مع زوجته الأولى في قتل الزوجة الثانية وتعذيب طفليها بالحرق بعد تجرد الأب من كافة مشاعر الأبوة .

 

وتم إكتشاف الجريمة عندما كان الجيران يسمعون صراخ الأم التي قتلها الزوج وفي إحدى الأيام لم يسمع الجيران أي صوت سوى بكاء الأطفال الصغار، فقاموا بإبلاغ الشرطة وعندما وصلت كانت الأم محتجزة مع صغارها في حالة سيئة وقبل أن تنقل للمستشفى فارقت الحياة، وتم القبض على الزوج والزوجة الأولى وإعترفا بالجريمة .

 

وأكثر أثار غضب المتابعين للجريمة منذ وقوعها، عندما تقدم المحامي الموكل، من مؤسسة الرعاية الإنسانية وشؤون القصر بالإنابة عن الطفلين لقاضي محكمة جنايات أبوظبي، شهادة تؤكد أن الطفلين تنازلا عن حد القصاص، من الزوج وزوجته الأولى، وذلك لما فيه ضرر عليهما في حالة فقدان الوالد بعد إعدامه.

 

وطالب المحامي الموكل بالدية الشرعية، وتعويض من الزوجة الأولى بسبب إعتدائها وتعذيبها للطفلين، مما تسبب فى حدوث عاهة مستديمة للطفل، وتأخر نمو الطفلة الصغيرة بسبب كثرة التعذيب الجسدي .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *