ما الذي تفعله هذه المرأة البريطانية المتحولة جنسياً في الجيش البريطاني ؟ التخطي إلى المحتوى

ما الذي تفعله هذه المرأة البريطانية المتحولة جنسياً في الجيش البريطاني ؟

ما الذي تفعله هذه المرأة البريطانية المتحولة جنسياً في الجيش البريطاني ؟
متحلوة

منوعات –  تمكنت امرأة بريطانية من الوصول إلى الخدمة في الخطوط الأمامية لقوات المشاة في بريطانيا خلافاً للعادة، وخلافاً لما هو معمول به في الجيش البريطاني، أما السبب الذي مكّنها من ذلك فهو الأمر المثير للدهشة، وهو أنها لم تكن امرأة أصلاً، بل كانت رجلاً قرر التحول إلى امرأة، وقال إنه “يشعر بالفخر لأنه يصنع التاريخ”.

 

 

ونشرت جريدة “الصن” البريطانية صورة السيدة “تشولي ألين” التي تعمل في الخطوط الأمامية للقوات البرية البريطانية، لكن تشولي كانت قد انضمت للخدمة في الجيش عام 2012 عندما كانت رجلاً وكان اسمه “بن”، إلا أن “بن” قرر التحول إلى امرأة ليكون بذلك أول سيدة تخدم في هذا الموقع بالجيش البريطاني.

 

 

وتبلغ ألين من العمر 24 عاماً، وتعود أصولها إلى منطقة “كامبيريا” شمال غرب إنكلترا، وهي منطقة تبعد عن لندن نحو 500 كيلومتر، وكانت قد غيرت اسمها من “بن” إلى “تشولي” الشهر الماضي، على أنها لا زالت حالياً تتلقى علاجا هرمونيا لتغيير طبيعتها الحيوية من الذكورة إلى الأنوثة.

 

 

وبحسب تقرير “الصن” فإن السيدة “تشولي ألين” هي أول امرأة تخدم في قوات المشاة بالجيش البريطاني منذ تأسيسه في العام 1660.
وقالت ألين للصحيفة البريطانية: “إنه شرف عظيم لي أن أكون قادرة على صناعة التاريخ، وفي الوقت ذاته أقوم بوظيفتي، إنه أمر رائع. أنا أنظر لنفسي كشخص عادي”.

المصدر : صحف بريطانية

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *