استدراج واغتصاب وقتل بريطانية مسلمة في 'جريمة شرف' بباكستان التخطي إلى المحتوى

استدراج واغتصاب وقتل بريطانية مسلمة في ‘جريمة شرف’ بباكستان

استدراج واغتصاب وقتل بريطانية مسلمة في ‘جريمة شرف’ بباكستان
جريمة

منوعات – وقعت بريطانية مسلمة ضحية “جريمة شرف”، بعدما أقنعتها والدتها وشقيقتها بالقدوم إلى باكستان عبر ادعاء أن والدها يحتضر في المستشفى.وأفاد موقع “دايلي ميل” البريطاني بأن سامية شهيد، 28 عاما، من برادفورد في بريطانيا، وقعت ضحية مكيدة من أسرتها التي أرادت التخلص منها لأنها هجرت الرجل الذي أُرغِمت على الزواج به.

 

واتهمت الشرطة الباكستانية والدها محمد شهيد وزوجها الأول محمد شكيل بقتلها، حيث طلب المدعون العامون عقوبة الإعدام لهما.وجرى اغتصاب سامية شهيد، في باكستان قبل قتلها عندما كانت في زيارة لبيت أسرتها في شمال إقليم البنجاب، وقد اعتقلت الشرطة رجل أمن يشتبه في قيامه بإخفاء الأدلة وسمح للمشتبه بهم بالهرب.

 

ووقعت الجريمة خلال يوليو/تموز الماضي، حيث ادعت عائلة سامية أنها توفيت بسبب سكتة قلبية، غير أن التحقيقات بينت أنها اغتصبت ثم قتلت خنقا، وفق ما نقلته متحدثة باسم شرطة البنجاب. 

المصدر : صحف

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *