أكبر مؤسسة مالية بالعالم تفجر مفاجأة جديدة بشأن الجنية المصرى . التخطي إلى المحتوى

أكبر مؤسسة مالية بالعالم تفجر مفاجأة جديدة بشأن الجنية المصرى .

أكبر مؤسسة مالية بالعالم تفجر مفاجأة جديدة بشأن الجنية المصرى .
جنيه

وكالة اليوم الاخبارية – وقع تقرير حديث صادر عن مؤسسة “كابيتال إيكونوميكس”، اتجاه الحكومة المصرية لخفض قيمة الجنيه أمام الدولار بنسبة 25% لتصل العملة الأمريكية لمستوى 12 جنيها بنهاية عام 2017.

 

ويجري تداول الدولار في السوق السوداء عند مستويات قريبة من الـ 13 جنيهاً، حيث قفز خلال تعاملات السوق السوداء أمس إلى مستوى 12.95 جنيه مقابل نحو 12.45 جنيه في بداية الأسبوع الجاري.

 

وأشار التقرير إلى ارتفاع العائد على السندات بالعملة الأمريكية خلال الشهر الماضي، مع قرب حصول مصر على قرض صندوق النقد الدولي، ولفت إلى أن مؤشر “جي بي مورجان” للسندات قد واصل أداءه الجيد، رغم استمرار الارتفاع في عوائد السندات بالعملة المحلية.

 

وأشار التقرير إلى أن الحكومة المصرية تبدو قريبة من الحصول على 6 مليارات دولار من المساعدات الخارجية، وهو الشرط الذي أعلنه صندوق النقد لمنح مصر القرض المتفق عليه والبالغ 12 مليار دولار على 3 سنوات.وأوضح التقرير أن أحد الشروط التي من المرجح أن يفرضها الصندوق لمنح مصر القرض المحتمل يتمثل في اتباع سياسة أكثر مرونة فيما يتعلق بسعر الصرف.

 

وكان البنك المركزي قد ثبت سعر صرف الدولار في المصارف عند مستوى 8.88 جنيه منذ قراره بخفض قيمة الجنيه في مارس الماضي.

المصدر : الأهرام الكندي

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *