إشتعال أزمة العمرة بين مصر والسعودية ورفض تركيا تسجيل أي عقود للعمرة إنضماما مع الأردن التخطي إلى المحتوى

إشتعال أزمة العمرة بين مصر والسعودية ورفض تركيا تسجيل أي عقود للعمرة إنضماما مع الأردن

إشتعال أزمة العمرة بين مصر والسعودية ورفض تركيا تسجيل أي عقود للعمرة إنضماما مع الأردن

وكالة اليوم الاخبارية ـــ تستمر الأزمة الكبرى في العمرة بين مصر والسعودية والعديد من الدول بعد رفض وإعتراض شركات السياحة على الرسوم التي تم فرضها من السلطات السعودية وهي 2000 ريال سعودي عن كل معتمر يؤدي مناسك العمرة للمرة الثانية .

 

فأوضح باسل السيسي عضو الجمعية العمومية لغرفة شركات السياحة أن هذا القرار يمثل أعباء إضافية على شركات السياحة والمواطنين ويزيد من سوء الوضع الراهن وزيادة إستنزاف للإقتصاد المصري .

 

فأكد أن قرار زيادة الرسوم سوف يضر الإقتصاد المصري حيث أوضح أن نسبة تكرار أداء العمرة للأفراد يتعدى ال 30 %، وهذا يتسبب في مضاعفة التكلفة فيضطر الفرد لدفع أكثر من 7500 جنيه للتأشيرة بالإضافة إلى برنامج الرحلة .

 

وأوضح السيسي قلة عدد رحلات العمرة بنسبة تتعدى ال 50 %، كما أوضح ذلك الرئيس التركي فأكد مقاطعة شركات السياحة لرحلات العمرة لأن قراره يحمل أعباء كبرى على الشركات فيضطر الفرد لدفع 2000 ريال دون الحصول على الخدمات، وكانت من قبل الأردن قد أوقفت كافة رحلات العمرة .

 

وأخذت تلك القرارات الحاسمة للبلاد بأكملها من أجل إجبار السعودية على تغيير هذا القرار وطرح عدد من اللجان لدراسة هذا القرار ومدى تأثيره السلبي .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *