دبي.. خليجي أودع 5 ملايين في بنك وعاد بعد 10 سنوات ليجدها 123 درهما التخطي إلى المحتوى

دبي.. خليجي أودع 5 ملايين في بنك وعاد بعد 10 سنوات ليجدها 123 درهما

دبي.. خليجي أودع 5 ملايين في بنك وعاد بعد 10 سنوات ليجدها 123 درهما

وكالة اليوم الاخبارية – نشرت الصحف المحلية في الإمارات، خبر يتعلق بنزاع قائم بين مواطن خليجي وأحدى البنوك العاملة في الإمارات، وأوضحت الصحف أن الخلاف قائم على أن المواطن قام بإداع مبلغ نقدي بالبنك ذلك بالضاافة إلى  وديعة بقيمة خمسة ملايين درهم، وعاد لمراجعة حسابة بعد مرور عشرة سنوات ليتفاجئ بوجود 123  درهم فقط في حسابه.

 

وبناء على التحقيقات التي أقامت بها النيابة، ثبتت المحكمة أحقية المواطن في الحصول على المبالغ المالية الخاصة به من البنك، ذلك بالإضافة إلى  فوائدها.

 

ووفقا لما تم نشره في أحدى الصحف الإماراتية، فتم دراسة القضية بمعرفة إدارة الخبرة وتسوية المنازعات بديوان الحاكم للدعوى التي أحيلت إليها للوقوف على حقيقة العلاقة بين البنك وعميله في شأن الحسابات المصرفية الخاصة بالعميل ورصيده الفعلي في تاريخ المطالبة، والوقوف على أسباب اختلاف الرصيدين بين ادعاء العميل والبنك.

 

وقد تبين أن مضمون الدعوى هو مطالبة العميل للبنك بمبلغ 3.021.960 درهم على شكل وديعة، بالإضافة إلى مبلغ 544 ألف وديعة بالدولار الأمريكي تم ربطها منذ أعوام، وما استحق عنها من أرباح خلال تلك السنوات، حيث قامت الإدارة بفحص الأوراق، وتبين منها أن العميل قام بإيداع وديعتين، الأولى بالدرهم بقيمة 3 ملايين درهم، والثانية بالدولار بقيمة 554 ألف دولار أمريكي.

 

وبرر البنك سبب نزول رصيد العميل، هو سحبة ببطاقة الصرف الألي لمبالغ كبيرة، وذلك ما نفاه المواطن الخليجي، وعلى أثر ذلك تم الحكم لصالحه لإسترداد المبالغ المودوعه مع فوائدها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *