التخطي إلى المحتوى

مبادرة كبرى لحل أزمة الدولار وتخفيض سعره إلى 5 جنيهات في شهرين فقط والحل كله بيد السيسي

وكالة اليوم الاخبارية ــ أوضح الخبير المالي مينا بولس أن هناك مفاجأة كبرى سوف تقضي على أزمة الدولار وتؤدي إلى خفض سعره إلى 5 جنيه فقط، وذلك من خلال مبادرة مصرية تقضي على الدولار، وذلك بالإضافة إلى توفير العملة الصعبة للخزينة المصرية بشكل كبير.

 

وأوضح الخبير ذلك من خلال تصريحات صحفية كبرى لإحدى المواقع، وأكد أن تلك المبادرة المصرية تتضمن ثلاثة من البنود، صدور قرار جمهوري بوقف تداول العملات الأجنبية بين كافة الأفراد، وإجبار أن يكون التعامل عن طريق البنك فقط .

 

حيث أوضح أن يتم إعطاء الشركات والبنوك مهلة محددة لإيداع الدولارات المتواجدة معهم في البنوك، وبعدها يتم إيقاف أي تعاملات، وبهذا يتم القضاء على السوق السوداء، وبعدها تقوم الحكومة بإصدار قرار خاص بخفض سعر الدولار إلى 7 جنيه مصري ثم 5 جنيه .

 

وبالتالي لم يجد الأفراد طريق إلا البنك للتعامل معه للحفاظ على الأموال، وذلك بعد قرار منع تداول العملات الأجنبية بين الأفراد، وأشار الخبير إلى أن تلك المبادرة تقدم فائدة كبرى وهي تقليل قيمة الدين الخارجي العام للدولة .

 

المصدر .. مصر فايف .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *