طلبت الطلاق من مبارك وهددت ممرضته بـ"قطع رقبتها".. الوجه الآخر لـ"سيدة مصر الأولى" التخطي إلى المحتوى

طلبت الطلاق من مبارك وهددت ممرضته بـ”قطع رقبتها”.. الوجه الآخر لـ”سيدة مصر الأولى”

طلبت الطلاق من مبارك وهددت ممرضته بـ”قطع رقبتها”.. الوجه الآخر لـ”سيدة مصر الأولى”

وكالة اليوم الاخبارية – سوزارن مبارك السيدة الأولي لمصر كما عرفت في الماضي، فهي زوجت الرئيس الأسبق ” محمد حسني مبارك”، والتي انتشر لها مقطع فيديو في الفترة الأخيرة أثار غضب الكثيرين، من خلال ظهورها امام مستشفي المعادى التي يتلقي فيها الرئيس الأسبق علاجة وهي تلقي التحية على محبين الرئيس وكأنها لا تزال سيدة مصر الأولي.

 

ويزكر أن الرئيس الأسبق قد سبق له وعمل على كتابة مذكرات حياته لصالح دار النشر البريطانية “كانون جيت”، والتي ذكر فيها “مبارك” عن مفاجئة لم يكن يعلم بها أحد في الماضي، وهي أن “سوزان” قد طلبت منه الطلاق قبل تولية حكم مصر، ومن بعدها تخلت عن تلك الفكرة بعدما أصبح رئيس لمصر.

 

من المواقف المثيرة التى حدثت خلال وجود سوزان مبارك داخل الجناح الذي يقطنه الرئيس السابق حسني مبارك في الطابق الخامس بالمركز الطبي العالمي، وهو صفع ممرضة تحدثت إلى زميلتها بصوت عال، فنهرتها سوزان وقالت لها “لو عليتي صوتك تاني أنا حاقطع رقبتك”.

 

فردت الممرضة، “أنا ما عملتش حاجة غلط عشان تقولي لي كده”، حتى غضبت منها سوزان وصفعتها ما جعلها تصرخ، فجاؤوا ومعهم أحد الضباط الذي استمع إلى تفاصيل الواقعة ثم تحدث إلى سوزان قائلا: “اهدي شوية يا هانم ما تنسيش إن الوضع مش زي الأول”، حسب تقرير قامت به إحدى الصحف الشهيرة عن يوميات مبارك داخل المركز الطبي.

المصدر: الموجز

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *