ضابط مصري يعود للحياة قبل دفنه بدقائق التخطي إلى المحتوى

ضابط مصري يعود للحياة قبل دفنه بدقائق

ضابط مصري يعود للحياة قبل دفنه بدقائق
حياة

وكالة اليوم الاخبارية – أعلن أطباء مستشفي جامعة قناة السويس في الساعة الثانية عشراً من صباح يوم الجمعة عن وفاة الرائد “محمد الحسيني” رئيس مباحث مركز شرطة أبو صوير، الذي أصيب بطلق ناري أثناء ملاحقة الهاربين من سجن المستقبل بمحافظة الإسماعلية.

 

وبعد الإعلان عن وفاته وأثناء تجهيز الجثة للدفع تم الإعلان على أن عملية الدفن ستكون الساعة السابعة مساءً، وتم إبلاغ أسرته وتم تجهيز كافة الترتيبات اللازمة لتشيع الجثمان، وإنتشر الخبر على معظم القنوات الفضائية وعلى المواقع الإلكترونية.

 

وقبل إخراج الجثة وفي تمام الساعة السادسة مساءً ، دخل الطبيب الشرعي من معاينة الجثة وخلال المعاينة إتضح أن القلب ينبض والمخ يعمل فخرج مسرعاً ليبلغ أهله والمسئوولين الذين كانوا ينتظروا خروج الجثة ليخبرهم بأنه مازل على قيد الحياة ليفرح الجميع بالرغم من حالته الغير مستقرة.

 

وأكد الأطباء أن ما حدث بسبب أن معدل النبض لحظة الكشف على الضابط كان أقل من معدل الدورة الدموية وهذا هو السبب العلمي لهذه الحادثة الغريبة ، والجدير بالذكر أن قوات الأمن المصري قد أحبطت محاولة هروب جماعي لعدد من النزلاء داخل سجن المستقبل بمركز أبو صوير بمحافظة الإسماعيلية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *