هل توافق الحكومة المصرية على الطلب الإنساني "الأخير" لمبارك؟ التخطي إلى المحتوى

هل توافق الحكومة المصرية على الطلب الإنساني “الأخير” لمبارك؟

هل توافق الحكومة المصرية على الطلب الإنساني “الأخير” لمبارك؟

وكالة اليوم الاخبارية – أكد مصدر مقرب من الرئيس الأسبق “محمد حسنى مبارك”، أنه طلب من هيئة الدفاع عنه اتخاذ الإجراءات القانونية لمغادرته مستشفى المعادى، ورفع الإقامة الجبرية عنه، وذلك ليعيش وسط أفراد أسرته وأحفادة ما تبقى له من عمر في أمان واستقرار.

 

وأضاف المصدر أن الرئيس الأسبق أكد أنه يرغب في  العيش ما تبقى له من أيام وسط أحفادى وأولادى وزوجتى، مضيفا، ومش عايز أتعبهم معايا أكتر من كدة.

 

وأوضح المصدر المقرب، أن مبارك يرغب فى مغادرة مستشفى المعادى عقب قضاء 1000 يوم داخلها كاشفا عن قصر زيارته بالمستشفى مؤخرا على أفراد أسرته وأقاربه من الدرجة الأولى.

 

ويذكر أن مبارك يقيم منذ 3 سنوات داخل مستشفى المعادى العسكرى، عندما صدر قرار له بالإقامة الجبرية، بقرار من رئيس الوزراء الأسبق حازم الببلاوى، بصفته نائب الحاكم العسكرى فى أغسطس 2013 عقب قرار إخلاء سبيله فى قضية هدايا الأهرام بسبب الظروف الأمنية التى كانت تمر بها البلاد عقب عزل “محمد مرسى”.

المصدر: الموجز

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *