"السعودية" تتسلم 30 طائرة جديدة خلال العام القادم وخروج "القديمة" من الخدمة التخطي إلى المحتوى

“السعودية” تتسلم 30 طائرة جديدة خلال العام القادم وخروج “القديمة” من الخدمة

“السعودية” تتسلم 30 طائرة جديدة خلال العام القادم وخروج “القديمة” من الخدمة
جو

وكالة اليوم الاخبارية – أعلنت الخطوط السعودية عن خطتها المتعلقة بمواعيد استلام طائراتها الجديدة خلال العام المقبل 2017م، ضمن برنامج تحديث وتنمية الأسطول الذي يُعد من المبادرات الرئيسة لبرنامج التحول والخطة الإستراتيجية “SV2020” التي يجري تنفيذها في المؤسسة وشركاتها ووحداتها الإستراتيجية.

 

وأوضح مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية، “المهندس صالح بن ناصر الجاسر”، أن برامج تحديث وتنمية الأسطول خلال عام 2017م تتضمن استلام 30 طائرة جديدة ومتنوعة من أحدث الطائرات في العالم، إلى جانب برنامجٍ موازٍ لإخراج العديد من الطائرات من الخدمة؛ في خطة تهدف إلى تحديث وتنمية الأسطول؛ مما سينتج عنه خفض متوسط أعمار الطائرات إلى أقل من أربع سنوات ليكون من أحدث الأساطيل على مستوى شركات الطيران في العالم.

 

وأشار إلى أن “السعودية” سوف تتسلم خلال العام المقبل عشر طائرات من طراز ايرباص “A330-300″ الإقليمية، و”8” إيرباص “A320″، و”7” طائرات من طراز بوينج “B787-9″ دريملاينر، و”5” من طراز بوينج “B777-300ER”.

 

وقال “الجاسر”: “الطائرات الجديدة سوف تدعم العمليات التشغيلية لشركة الخطوط السعودية للنقل الجوي في الفترة المقبلة، وتسهم في زيادة السعة المقعدية على القطاع الداخلي الذي يشهد طلباً متزايداً إلى جانب دعم الخطط في توسيع شبكة الرحلات الدولية من خلال التشغيل إلى وجهات جديدة؛ حيث أسهم ما تم استلامه من طائرات خلال العام الجاري 2016م وبدرجة كبيرة في خدمة الخطط التشغيلية على القطاعين الداخلي والدولي، فتمت زيادة السعة المقعدية للرحلات الداخلية بنسبة “16%” وتشغيل رحلات مباشرة إلى وجهات دولية جديدة تمثلت في جزر المالديف وميونيخ، وخلال شهر نوفمبر المقبل سيتم التشغيل إلى كلٍّ من: أنقرة، والجزائر، وخلال العام المقبل سيتم التشغيل إلى أربع وجهات أخرى”.

 

وأضاف: “تتميز هذه الطائرات بأنها من أحدث من أنتجته صناعة الطائرات المدنية في العالم وتحظى بطلب متزايد من شركات الطيران؛ لما تتميز به من كفاءةٍ تشغيلية وهدوء فائق ومواصفات خاصة تفي بمتطلبات “السعودية” لتقديم الخدمات المتميزة للضيوف، كما أنها مجهزة بأفضل مستويات الراحة والرفاهية، وإلى جانب عناية الخطوط السعودية بتحديث وزيادة أسطولها، فقد حرصت كذلك على تطوير منتجها على الطائرة؛ حيث تصل قريباً أولى الطائرات الجديدة من طراز بوينج “B777-300ER” المزودة بأجنحة جديدة كلياً للدرجة الأولى ذات إمكانات عالية، إلى جانب تصميمها بعناية فائقة أضفت عليه الرفاهية والخصوصية التي ترقى لتطلعات الضيوف.

 

وأردف “الجاسر” قائلاً: كما تمت العناية بتقسيم المقاعد بما يحقق للضيوف الراحة؛ حيث إن تقسيم مقاعد درجة الأعمال لبوينج “B787-9” دريملاينر “1 ـــ 2 ـــ 1” ودرجة الضيافة “3 ـــ 3 ـــ 3″، أما بوينج “B777-300ER” فسيكون تقسيم درجتي الأولى والأعمال “1 ـــ 2 ـــ 1” ودرجة الضيافة “3 ـــ 3 ـــ 3″، وبشأن طائرة إيرباص “A330-300” الإقليمية فتقسيم درجة الأعمال “2 ـــ 2 ـــ 2” ودرجة الضيافة “2 ـــ 4 ـــ 2″، أما طائرة إيرباص “A320” فتقسيمها لدرجة الأعمال “2 ـــ 2” ودرجة الضيافة “3 ـــ 3”.

 

وتبلغ السعة المقعدية لبوينج “B787-9” دريملاينر “298” مقعداً، “24” منها لدرجة الأعمال و”274″ مقعداً لدرجة الضيافة، أما طائرة بوينج “B777-300ER” فتبلغ سعتها المقعدية “290” مقعداً، “12” جناحاً للدرجة الأولى، “36” مقعداً لدرجة الأعمال و”242″ لدرجة الضيافة، وبشأن طائرة إيرباص “A330-300” الإقليمية فتبلغ سعتها المقعدية “330” مقعداً، “30” منها لدرجة الأعمال و”300″ مقعد لدرجة الضيافة، وأما الطائرة من طراز إيرباص “A320” فتبلغ سعتها المقعدية “144” مقعداً، “12” منها لدرجة الأعمال و”132″ مقعداً لدرجة الضيافة.

المصدر : سبق

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *