المتحدث الأمني لوزارة الداخلية : الإطاحة بخلية إرهابية تستهدف رجال الأمن وإحباط تهديد إرهابي يستهدف ملعب الجوهرة بجدة التخطي إلى المحتوى

المتحدث الأمني لوزارة الداخلية : الإطاحة بخلية إرهابية تستهدف رجال الأمن وإحباط تهديد إرهابي يستهدف ملعب الجوهرة بجدة

المتحدث الأمني لوزارة الداخلية : الإطاحة بخلية إرهابية تستهدف رجال الأمن وإحباط تهديد إرهابي يستهدف ملعب الجوهرة بجدة

وكالة اليوم الاخبارية – صرح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية السعودية منذ قليل، في بيان خاص بالوزارة، أن الجهات الأمنية المختصة تمكنت من متابعة التهديدات الإرهابية التي تستهدف أمن المملكة ومقدراتها وتعقب القائمين عليها.

 

مشيرا إلى  أنها تعاملت مع معلومات‏ ‏عن أنشطة وتهديدات إرهابية مرتبطة بتنظيم “داعش” الإرهابي في الخارج وبلوغ الترتيبات فيها إلى مراحل متقدمة تشير إلى وجود أعمال إرهابية وشيكة الوقوع مما ضاعف من وتيرة الجهود الأمنية المبذولة لاستباق ما يخطط إليه والحيلولة دون وقوعها.

 

وأكد المتحدث الأمني للوزارة أنها قد تمكنت من ‏الإطاحة بخلية إرهابية، مكونة من أربعة أشخاص ‏تتخذ من محافظة شقراء منطلقا لأنشطتها ‏التي تركزت على استهداف رجال الأمن، ‏وتواصل عناصرها في ذلك مع أحد القيادات بتنظيم داعش الإرهابي في سوريا وتلقي ‏التعليمات والأوامر منه للعمل على تنفيذها.

 

مشيرا إلى  أنه تم تحديد هوية عناصر الخلية الإرهابية المشار إليها ممثلة في :

أحمد بن محمد بن حمود المعيلي-‏ سعودي الجنسية.

عبدالله بن عبيد بن محماس العصيمي العتيبي- سعودي الجنسية.

عبدالعزيز بن فيصل بن جفين الدعجاني العتيبي- سعودي الجنسية.

مجاهد بن رشيد بن محمد الرشيد- سعودي الجنسية.

 

‏وأكد المتحدث الإعلامي للوزارة أنه توفرت لديهم معلومات تفيد بوجود تهديد إرهابي يستهدف ملعب الجوهرة بمدينة الملك عبدالله الرياضية في محافظة جدة أثناء مباراة منتخبي المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة التي أقيمت يوم الثلاثاء القادم، وذلك باستخدام سيارة مفخخة يتم وضعها في المواقف التابعة للملعب، ‏وقد تعاملت الجهات الأمنية مع التهديد على أقصى درجات الجدية.

 

مشيرا إلى  أنه تم تحديد هوية الإرهابين المتمثلين في:

ساليمان أراب دين – باكستاني الجنسية.

فارمان الله نقشبند خان – باكستاني الجنسية.

حسان عبدالكريم حاج محمد – سوري الجنسية.

عبدالعظيم الطاهر عبدالله إبراهيم – سوداني الجنسية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *