معلومات خطيرة تؤكد.. تجنيد طهران لعناصر من "داعش" لمهاجمة المملكة التخطي إلى المحتوى

معلومات خطيرة تؤكد.. تجنيد طهران لعناصر من “داعش” لمهاجمة المملكة

معلومات خطيرة تؤكد.. تجنيد طهران لعناصر من “داعش” لمهاجمة المملكة

وكالة اليوم الاخبارية – كشفت مصادر مطلعة أن زعيم تنظيم الدولة الإسلامية “أبو بكر البغدادي” قد كشف وبشكل معلن للجميع عن علاقته الوطيدة وتوافقه في الرؤية والأهداف مع قادة إيران، وأكد أيضا أنه زعيم لميليشيات تحركها طهران عن بُعد، كيفما شاءت.

 

ويذكر أيضا أن التسجيل الصوتي الأخير للبغدادي، الذي حرض فيه انتحارييه ضد المملكة وتركيا، بداعي أنهما يحاربان أهل السنة، أن من يسمعه يستشعر وكان الذي يتكلم هو المرشد الإيراني الأعلى “علي خامنئي”، الذي يحرض هو الآخر ضد كل من هو سني على وجه الأرض.

 

كما دعا “البغدادي” مسلحي التنظيم إلى مواجهة القوات العراقية والأجنبية المهاجمة للموصل، وطالبهم بمهاجمتهم بكل قوتهم وبكل الأساليب، وحذر في تسجيل صوتي نشرته مؤسسة الفرقان التابعة للتنظيم، مقاتلي التنظيم من الانسحاب أو الهرب من معركة الموصل.

 

ويذكر أن تلك التصريحات التي أدلى بيها “البغدادي” جاءت بعدما استطاعت القوات العراقية بلوغ المشارف الشرقية لمدينة الموصل، التي يسيطر عليها التنظيم منذ نحو عامين.

 

واكدت مصادر صحفية مطلعة أن البغدادى قد وجه خطابا إلى  أهل السنة ليخبرهم إن تنظيمه هو الملجأ الوحيد لهم، ودعاهم إلى الوقوف مع التنظيم.

 

وأكدت المصادر أن تصريحات البغدادي تأتي في سياق مجموعة من المتغيرات الإقليمية والدولية، ومن المتغيرات الإقليمية أن هناك حملة شرسة تقودها إيران ضد المملكة العربية السعودية، تستهدف السعودية التي تشكل جدار صد ضد الإستراتيجيات والمخططات الإيرانية، لتفتيت المنطقة، وبث الفوضى، ونشر الخراب، وذلك من خلال ما يعرف بالحرب الباردة المذهبية، التي نجحت إيران في فرضها في المنطقة، مستغلة مدخل الأزمة العراقية والسورية.

المصدر: سبق

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *