بالفيديو.. عامل سوري يتعرض لعملية اذلال بشعة وجبانة على شاشة لبنانية شهيرة التخطي إلى المحتوى

بالفيديو.. عامل سوري يتعرض لعملية اذلال بشعة وجبانة على شاشة لبنانية شهيرة

بالفيديو.. عامل سوري يتعرض لعملية اذلال بشعة وجبانة على شاشة لبنانية شهيرة
عامل

منوعات – احتل هاشتاغ #أوقفوا_هدي_قلبك الصدارة على لائحة الترند في لبنان بسبب مقلب تعرض له عامل سوري في برنامج “هدي قلبك” والمذاع على قناة الـ OTV..و اختار فريق عمل البرنامج الذي ينتمي إلى فئة برامج الكاميرا الخفية أن يفرغ بعضاً من «هضامته» الفائضة على عامل سوري في حلبة كارتينغ اذ قام بنصب حاجز وهمي داخل الحلبة وانتظر مرور العامل وهو يقود إحدى السيارات لإعادتها إلى نقطة الانطلاق، وطلب منه رخصة قيادته، موحياً له بأنه جهة أمنية ليجيب العامل المتفاجئ والمرعوب بأنّه لا يملكها.

 

وقد وجد مقدم البرنامج وهو شاب مفتول العضلات في خوف العامل السوري فرصة لا تعوض فأمعن برفقة زميله في التقديم في عملية إذلال الرجل.وأمر خضرا العامل بالركوع ومن ثم الانبطاح على الأرض، قبل أن يرغمه على التجرّد من ثيابه ليمعن بعدها في التهكم على شكل ملابسه الداخلية،ثم أرغم الضحية شبه العاري على وضع عصا في لباسه الداخلي السفلي – نعم حدث ذلك!!! والجري بوضعيته هذه وهو يهتف «بدي حرية».

 

وما أن نفذ حتى بدأ خضرا ومعاونه بالصراخ عليه متهمين إياه بالتظاهر والإخلال بالأمن، قبل أن يعرضا عليه فرصة وحيدة للنجاة من الاعتقال وهي وضع العصا مجدداً في لباسه الداخلي والجري هذه المرة وهو يهتف: «ما في شغل لهيك أنا عمبضهر بسعر رخيص».

 

واللافت أنّه كلما كانت الأمور تخرق القعر الأخلاقي أكثر وأكثر، كان منسوب الهيجان لدى خضرا يزداد ارتفاعاً، فأخذ يصرخ في العامل المنهار ويعطيه الأمر تلو الأمر، قبل أن يلبسه في رأسه «طربوش» البلاستيك الكبير الذي يوضع على الطرقات أثناء تنفيذ عمليات الأشغال ويطلب منه الركض حول المكان. راح المسكين يحاول تنفيذ ما طُلب منه وقد غطت القطعة البلاستيكية كامل رأسه وأثقلت حركته وحجبت عنه الرؤية.

المصدر : شاشة نيوز

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *