"الله أكبر" فى المساجد الفلسطينية مقابل 200 دولار.. بحكم إسرائيل !! التخطي إلى المحتوى

“الله أكبر” فى المساجد الفلسطينية مقابل 200 دولار.. بحكم إسرائيل !!

“الله أكبر” فى المساجد الفلسطينية مقابل 200 دولار.. بحكم إسرائيل !!

وكالة اليوم الاخبارية – لا يزال مسلسل الإنتهاكات التي تمارسها دولة إسرائيل على الشعب الفلسطيني المحتل مستمرة، فمأخرا فرضت بشكل إجبارى على المساجد الفلسطينية التى ترفع الأذان عبر مكبرات الصوت، وذلك بموجب القانون العنصرى الذى أقرته اللجنة الوزارية المعروف باسم قانون “المؤذن”، على الرغم من عدم الانتهاء من مناقشته فى الكنيست الإسرائيلى.

 

فقد وقعت سلطات الاحتلال أول غرامة بقيمة 200 دولار على أحد مساجد مدينة يافا، بعدما استخدم المسجد مكبرات الصوت فى رفع الأذان، وذلك بعد ساعات من استثناء صافرات المعابد اليهودية من القانون الإسرائيلى العنصرى.

 

وكان القرار قد تمت الموافقة عليه من قبل الكنيست الإسرائيلى بالقراءة الأولى، حيث وافقت اللجنة الوزارية الإسرائيلية لشئون التشريع على مشروع القانون” المؤذن” يفرض قيود على رفع الأذان عبر مكبرات الصوت. وأوضحت السلطات الإسرائيلية أن المخالفة حررت بحجة إزعاج الأذان لليهود، الذين يسكنون فى منطقة المسجد.

 

 

 

وأكدت مصادر صحفية مطلعة أن القانون معرض للتصويت بالكنيست، بعدما خرجت مظاهرات فى مدن الطيبة وكفر قاسم ورهط وبلدة كفر قنا فى الجليل داخل الخط الأخضر ضد قانون منع الأذان، ورفع المتظاهرون لافتات تندد بهذا القانون الذى اعتبروه عنصريا، وأكد إمام مسجد الجزار فى مدينة “عكا” الشيخ سمير عاصى أنه سيستقيل من منصبه فى حال تمرير مشروع القانون الخاص بحظر استخدام مكبرات الصوت لرفع الأذان.

 

المصدر: اليوم السابع

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *