لماذا يرفض رجال الأعمال السعوديين وضع “حد أدنى” للأجور؟

كتب : رجا رحال اَخر تحديث : 27 فبراير 2017

وكالة اليوم الاخبارية – يواصل عدد من رجال الأعمال في السعودية رفض وضع حد أدنى للأجور، لأنهم يرون أن تحديدها أو رفعها يؤثران في قطاعات مختلفة، أهمها المخابز والمدارس الأهلية.

وفي هذا الإطار، أوضح أستاذ الجغرافيا السياسية والاقتصادية بجامعة أم القرى، الدكتور عبد الحفيظ محبوب  لـ”عين اليوم”، أن كل دول العالم لديها حد أدنى للأجور ولا تفرِّق بين المواطن والوافد، بل تحاول رفع الحد الأدنى من الأجور، رغم أنها تجد معارضة من أصحاب المشاريع، لكنها تفاوضهم وفق التوازن الاقتصادي للسوق.

وأكد الدكتور محبوب أهمية وضع  حد أدنى للأجور في السعودية، باعتباره يعمل على خفض الفوارق الاجتماعية وتسريع النمو الاقتصادي وتعزيز الطبقة الوسطى وخلق جسور جديدة للطبقة الوسطى.

لافتًا إلى أن غياب الحد الأدنى للأجور مع غياب مفهوم أجر المعيشة واتساع فجوة الأجور بين القطاعين الحكومي والخاص وكذلك بين العمالة الوطنية والوافدة، يتسبب في توتُّر لدى العاملين من كلتا الفئتين.المصدر : عين اليوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *