التخطي إلى المحتوى

مقطع جنسي لقاضٍ لبناني وراء استقالته

وكالة اليوم الاخبارية –  لم يكد أن يتم احتواء فضيحة «البطّة» ج. معلوف الذي عمد إلى ابتزاز نساءٍ عبر تصوير فيديوات جنسية لهنّ معه ثم تسريبها لتتحوّل «الحدَث رقم واحد» في لبنان بعدما «غزت» الـ «واتساب»، حتى فوجئ اللبنانيون أمس بخبرٍ لا يقلّ إثارةً عنوانه «فضيحة فيديو جنسي بطله قاضٍ لبناني» وصار بدوره «الشغل الشاغل» على «واتساب» ما اضطرّ القاضي إلى الاستقالةِ التي عُلم انه «دُفع» إلى تقديمها.

الخبر كشفه بدايةً موقع mtv الالكتروني وجاء فيه انه «انتشر بين القضاة والمحامين، فيديو» بطله «القاضي ط. م. الذي يَظهر في وضع جنسي مشبوه داخل سيّارة مع رجل آخر يُعتقد أنّه هو مَن قام بتسريب الفيديو الذي صُوّر بعلم القاضي».

وفي حين لفت الموقع إلى أن الفيديو بات متداوَلاً عبر تطبيق «واتساب»، رجّح «أن يكون الهدف من تسريبه الإساءة المهنيّة والشخصيّة للقاضي، على أبواب التشكيلات القضائيّة المنتظرة، علماً أنّ معلومات تحدّثت عن تقديم القاضي لاستقالته».

وجاء البيان الذي صدر بعد ظهر أمس عن أمانة السرّ في مجلس القضاء الأعلى بمثابة قطْعٍ لـ «الشك باليقين» حيال صحّة «الفيديو»، إذ جاء فيه: «يجري التداول عبر وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي بخبر مفاده أن ثمة تسجيلاً يَظهر فيه قاضٍ في وضعٍ شائن. يهمّ المكتب الإعلامي لمجلس القضاء الأعلى التوضيح أنه وبغض النظر عن مدى صحة مضمون ذلك التسجيل، فإن الشخص المعني بذلك الخبر لم يعد قاضياً».المصدر : الرأي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *