التخطي إلى المحتوى

مسؤول بـ”الخارجية”: لا شبهة جنائية في وفاة المبتعثين لأمريكا.. ونقل الجثمانين فور انتهاء التحقيقات

وكالة اليوم الاخبارية – قال السفير أسامة نقلي، مدير الإدارة الإعلامية بوزارة الخارجية إن التحقيقات الأولية للشرطة الأمريكية أكدت عدم وجود شبهة جنائية وراء وفاة المبتعثين أمجد بالخير، وزميله محمد مفتي، اللذين توفيا السبت الماضي بموقف للسيارات بولاية إلينوي بأمريكا.

وأشار نقلي وفقا لـ”المدينة”، إلى أن التحقيقات ما زالت مستمرة لكشف ملابسات الوفاة، وذلك بحضور المسؤول عن الشؤون القانونية بقنصلية المملكة في “هيوستن”.

وأوضح أن هناك تواصلا مع ذوي أسرة المتوفين، وسيتم نقل الجثمانين فور الانتهاء من التحقيقات.

وكانت شرطة مدينة “روك فورد”، استبعدت أمس، وجود شبهة جنائية في وفاة المبتعثين، حيث قال “بيل هينتز”، مسؤول الطب الشرعي بشرطة الولاية، إنه لا توجد أي مؤشرات على وجود جريمة وراء الحادث.المصدر : أخبار 24.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *