التخطي إلى المحتوى

سعوي يقطع زوجته بمنشار ويوزع جثتها في أكياس بالإسكندرية

وكالة اليوم الاخبارية – كشفت مباحث مديرية أمن الإسكندرية، غموض العثور على جثة لفتاة ليبية الجنسية 32سنة، مقطعة إلى أجزاء.ومن خلال البحث تبين أنها متزوجة من “م. ب”- 26سنة طالب سعودي بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، وأنهما دائمي الخلافات منذ أن تزوجها من عامين وإنجابه منها طفل يدعى علي، قام بأرساله إلى السعودية  -حسب  صحيفة اليوم السابع-.

و تعود تفاصيل الواقعة إلى حدوث مشادة كلامية بينهما أدت إلى قيامه بخنقها وتقطيع الجثة باستخدام منشار كهربائي ووضعها داخل أكياس، ونقل الجزء السفلى للجثة بالاستعانة بصديق له مستخدمين سيارة مستأجرة، فيما احتفظ الجاني بالجزء العلوى من الجثة والذراعين داخل حقيبة بثلاجة شقه إقامتهما، وتخلص من باقي الجثة يوم اكتشاف الحادث.

بمعاونة اثنين من أصدقائه، وعقب ذلك تخلص من الحقيبة بإلقائها بالطريق، ومن ثم  غادرة البلاد إلى السعودية بتاريخ 20/3/2017م، عقب ارتكابه الحادث والتخلص من الجثة.

وباستدعاء الصديقين، أرشد الأول عن باقي أجزاء الجثة، كما أرشد عن مكان اكتشاف الحادث، مضيفاً باشتراكهما في التخلص من الجثة لمساعدة صديقهما زوج المجنى عليها، ولم يشتركا في ارتكاب الواقعة.و تم التحفظ على المتهمين والسيارة، وجار العرض على النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.المصدر : عين اليوم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *