التخطي إلى المحتوى

مشروع جديد يحمي العمالة الوافدة المصرية بالمملكة العربية السعودية من بلاغات الهروب الكيدية

وكالة اليوم الاخبارية ــ أصدرت المملكة العربية السعودية مشروع جديد خاص بحماية الوافدين من بلاغات الهروب الكيدية التي إنتشرت كثيرا في المملكة، وذلك من أجل الحرص على عدم تعرض أي وافد لظلم الكفلاء، فجاء هذا القرار ليحمي العمالة الوافدة المصرية بالمملكة.

حيث أجرى مساعد وزير الخارجية المصرية للشؤون القنصلية، لقاء مع مدير إدارة العمل بالمملكة العربية السعودية، بهدف مناقشة أمرا هاما يتعلق بأبناء الجالية المصرية العاملين بالسعودية، حيث تضمن هذا اللقاء مناقشة الأمر الذي يتعلق ببلاغات الهروب والبلاغات الكيدية ضد الوافدين المصريين.

وأسفر هذا اللقاء على اقتراح حل يقضي على جميع الأشكال التي تحمله هذه الجزئية، ويحمي كل المصريين العاملين بالمملكة من تعرضهم لأي ظلم، وتم نشر هذا الإقتراح ومناقشته من الجانبين المصري والسعودي.

وجاء في نص البيان أن يقتصر تسجيل بلاغات الهروب عن طريق تقديم أوراق شخصية أو في حكمها فقط، حيث أنه لابد من تسجيل البلاغات من خلال نظام أبشر، ويتم إخطار العامل أو الموظف الوافد بالبلاغ المقدم ضده.

ذلك لكي يتمكن العامل أو الوافد من التحرك في أسرع ليعلن عن موقفه ويثبت أن هذا البلاغ كيدى أم لا، حيث أن المصادر أكدت أنه في القريب العاجل سوف يتم البث في ذلك المقترح حتى يتم إقراره بشكل رسمي ونهائي. المصدر : بوابة القاهرة .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *